الشريط الأخباري

أولمرت: لا بديل عن حل الدولتين والرئيس عباس هو القادر على تحقيقه

مدار نيوز، نشر بـ 2018/09/22 الساعة 9:26 صباحًا
شارك الخبر:
وكالات- مدار نيوز: قال رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود أولمرت، إن حل الدولتين لحل الصراع التاريخي الفلسطيني الإسرائيلي “ممكن”، مؤكدًا أنه “لا بديل عن هذا الحل”.

وصرّح أولمرت لتلفزيون فلسطين، مِن باريس عقب لقاء جمعه برئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، بأن “على كل واحد في أميركا وأوروبا، وبالتأكيد في إسرائيل، أن يفهم أمرين، الأول أنه لا بديل عن حل الدولتين والثاني أن هذا الحل ممكن”.

وأضاف: “الرئيس محمود عباس هو الوحيد القادر على إنجازه (حل الدولتين)، وأثبت في الماضي أنه ملتزم في تحقيقه، ولهذا أنا أحترمه كثيرًا، فهو الشخص الأكثر ذي صلة لهذه العملية في المستقبل”.

وأردف: “محمود عباس هو الرجل القادر على فعل ذلك، وهو يريد تحقيقه، فهو يحارب ضد الإرهاب لأن ذلك جزء من التزامه لتحقيق السلام”.

وتابع أولمرت: “أنا سعيد جدًا للقاء الرئيس عباس، حيث أننا لم نلتق منذ وقت طويل، وهو أولًا وأخيرًا رئيس الشعب الفلسطيني، وهو قائد سياسي عظيم، والشخص الأكثر أهمية للتطورات المستقبلية والعلاقات بين الإسرائيليين والفلسطينيين”.

وأوضح أولمرت: “أنا متأكد وكما قال الرئيس عباس أنه لو كان بإمكاني الاستمرار بمنصبي حتى النهاية (لثلاثة شهور أو أربعة) لتحقق السلام منذ سنوات بين الإسرائيليين والفلسطينيين”.

وذكر أن الرئيس الفلسطيني، لم يرفض خطته (أولمرت)، مبينًا: “الرئيس عباس لم يرفض خطتي، لم يقل لا مطلقًا، وكررت هذا على مدار السنوات التسع الماضية في كل مكان ذهبت إليه”.

واستدرك: “الرئيس عباس لم يقل لا، ولم يقل نعم، ولكن لو بقيت رئيسًا للوزراء وقتًا أطول لكان بمقدورنا تحقيق السلام كما يقول الرئيس عباس اليوم وهذه حقيقة”.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق إيهود أولمرت، قد التقى الرئيس عباس في مقر إقامته بالعاصمة الفرنسية (باريس)، حيث يزور محمود عباس فرنسا في جولة ستستمر أيّام وسينطلق إلى إيرلندا لينهي زيارته بعد إلقاءه خطابًا في الأمم المتحدة يوم الـ 27 من الشهر الجاري.

شارك الخبر:

تعليقات