الشريط الأخباري

أين تخفي مصر صواريخها؟.. مجلة اسرائيلية تنشر صورا فضائية وتزعم أنها لقاعدة صواريخ باليستية مصرية

مدار نيوز، نشر بـ 2023/06/20 الساعة 2:46 مساءً

نابلس \ مدار نيوز \

نشرت إسرائيل لأول مرة صور من أقمارها الصناعية وقالت إنها تكشف عن قاعدة صواريخ مصرية من طراز “سكود” بعيدة المدى على بعد 12 كم من العاصمة المصرية القاهرة.

ونشرت الصورة مجلة “يسرائيل ديفينس” العسكرية الإسرائيلية التي تصدر عن الجيش الإسرائيلي.

وقالت المجلة العسكرية الإسرائيلية، إن مصر تعتبر في اتفاقية سلام مع إسرائيل منذ بداية الثمانينيات من القرن الماضي، لكن بالرغم من ذلك تتسلح بأحدث الأسلحة وتمتلك صواريخ ومعدات حربية متطورة للغاية، إلى جانب تجهيز جيشها بأساطيل من السفن والغواصات والمركبات القتالية فائقة التطور والقدرات النارية الهائلة.

وأضافت المجلة العبرية أن مصر تمتلك أيضًا صواريخ متطورة بعيدة المدى، حيث أنها الدولة الأولى في الشرق الأوسط التي أطلقت عددًا من صواريخ “سكود” على مدن إسرائيلية خلال حرب “يوم الغفران” – التسمية العبرية لحرب السادس من أكتوبر عام 1973 – كما أن روح جنودها المعنوية كبيرة للغاية ويحركهم كراهية إسرائيل.

وزعمت إسرائيل أن مصر كانت قد باعت صواريخ سكود إلى كوريا الشمالية، في خطوة أسست صناعة الصواريخ المزدهرة في كوريا الشمالية حتى يومنا هذا، ثم قامت كوريا الشمالية ببيع الصواريخ المصرية المتطورة لإيران والتي أسست طهران على أسساها برنامجها الصاروخي المتطور.

وقالت “يسرائيل ديفينس” إنه يمكن القول إن مصر، بشكل غير مباشر، مسؤولة عن التهديد الصاروخي الموجه حاليًا ضد المدن الإسرائيلية من قبل طهران.

وأضافت: “في إسرائيل، يتم إسكات موضوع الصواريخ المصرية بشكل متعمد للرأي العام، بحجة أن مصر دولة مسالمة وداعمة لإسرائيل، وتتعاون معها في الحفاظ على حدود هادئة نسبيًا (باستثناء الحالات النادرة مثل الحادث الأخير من جانب الجندي المصري محمد صلاح الذي قتل 3 إسرائيلين مؤخرا على الحدود) وليس للحكومة مصلحة في تقديم مصر كعدو محتمل، كما لا توجد بالفعل ميزانية عسكرية لذلك أيضًا”.

وقال المجلة الناطقة باسم الجيش الإسرائيلي إن هناك انشغالا بمسألة أين تخفي مصر صواريخها؟، مضيفة أن معهد أبحاث iiss الإسرائيلي نشر مؤخرا صور الأقمار الصناعية التي التقطت في يوليو 2022 وأبريل 2023 الماضي تكشف عن قاعدة صواريخ سكود المصرية، على بعد حوالي 12 كم جنوب شرق وسط القاهرة.

وأضافت المجلة العسكرية الإسرائيلية: “بينما تظل قوة الصواريخ الباليستية المصرية سرية، تظهر صور الأقمار الصناعية الأخيرة أنه على الرغم من عمرها، فإن نظام R-300 Elbrus أو RS-SS-1C Scud B قصير المدى لا يزال قيد التشغيل”.

وأوضحت المجلة أن تحليل صور الأقمار الصناعية اعتبارًا من أبريل 2023 يُظهر ما يُعد شبه مؤكد قاعدة صواريخ سكود مصرية على حافة القاهرة.

وطرحت المجلة الإسرائيلية سؤالا يثير قلق الأوساط العسكرية الإسرائيلية وهو هل اشترت صواريخ Nodong من كوريا الشمالية؟، وهي الصواريخ التي من المفترض أن تصل إلى مدى 1250 كم، مشيرة إلى أن أي شخص يضع أبرة “برجل” في وسط القاهرة (الموقع الأساسي للصواريخ) وقام برسم دائرة نصف قطرها 1250 كم،

فسيجد أن صواريخ مصر هذه يقع مداها في كل شبر من إسرائيل.

وعن عدد صواريخ سكود التي تمتلكها مصر؟، قالت “يسرائيل ديفينس” إن وكالة المخابرات المركزية الأمريكية رجحت أنها عشرات الصواريخ. ومع ذلك، فإن الترسانة الحالية وحجمها وجودتها لا تزال غير معروفة لعامة الناس، متمنية أن يكون النظام الأمني في إسرائيل لديه أجوبة على هذه الأسئلة.

 

رابط قصير:
https://madar.news/?p=282092

تعليقات

آخر الأخبار

أسعار العملات والمعادن

الأحد 2024/05/19 7:33 صباحًا