الشريط الأخباري

إسرائيليات: خطة أفيغدور ليبرمان لحكومة وحدة وطنية

مدار نيوز، نشر بـ 2019/10/09 الساعة 10:55 مساءً
شارك الخبر:

مدار نيوز-نابلس- ترجمة محمد أبو علان دراغمــة-10-10-2019: كتبت صحيفة يديعوت أحرنوت العبرية: نشر مساء الأربعاء أفيغدور ليبرمان رئيس حزب إسرائيل بيتنا خطته لحكومة وحدة وطنية، من بنود خطته، تنازل نتنياهو عن إصراره على حكومة مع معسكر اليمين- المتدينين، وتنازل جنتس عن أن يكون رئيس الحكومة في المرحلة من التناوب، بمعنى نتنياهو يكون رئيس الحكومة في المرحلة الأولى.

وعن المبررات لتشكيل حكومة وحدة وطنية إسرائيلية قال ليبرمان:” نتائج الانتخابات، والتحديات الأمنية والاقتصادية، والتطورات في المنطقة، ومعاداة السامية التي ترفع رأسها في العالم، كلها تلزم بتشكيل حكومة وحدة وطنية”.

وعن المراحل الأربعة لتشكيل حكومة الوحدة الوطنية الإسرائيلية وفق رؤية ليبرمان نقلت الصحيفة العبرية ـأن، المرحلة الأولى تشكيل طاقم ثلاثي من أحزاب كحول لفان، الليكود وإسرائيل بيتنا لوضع الخطوط الأساسية لحكومة الوحدة.

وقال ليبرمان أن جميع القضايا مطروحة للنقاش، قضايا الأمن والاقتصاد والقضايا الاجتماعية، وقضايا الدين والدولة، وطالب الإجابة على سؤالين، هل سنستمر في مفاوضات الحل مع قطاع غزة؟، وماذا بخصوص الميزانية، هل ستتم تقليصات فيها، أم سيتم فرض ضرائب جديدة.

المرحلة الثانية، وبعد التوصل لاتفاق حول الخطوط الأساسية لحكومة الوحدة، سيتم تطبيق اقتراح رئيس الدولة المتعلق بالتناوب على رئاسة الحكومة.

المرحلة الثالثة، يتم تشكيل حكومة من الأحزاب الثلاثة، كحول لفان، الليكود وإسرائيل بيتنا، وتكون المهام العاجلة للحكومة المصادقة على موازنة العام 2020، ووضع خطة متعددة السنوات للجيش الإسرائيلي، للسنوات العشرة القادمة.

المرحلة الرابعة والأخيرة، بناءً على الخطوط الأساسية للحكومة، والموازنة التي تم إقرارها، أي حزب آخر يريد الانضمام للحكومة يستطيع ذلك، وحسب وجهة نظر ليبرمان، هذه هي الخطوات التي يمكن أن تقود لتشكيل حكومة وحدة إسرائيلية، حال استطاعت الأطراف المعنية التخلي عن الاعتبارات الشخصية، وأوضح إنه لن ينضم لأي حكومة ضيقة برئاسة نتنياهو أو بني جنتس.

حزب الليكود علق على خطة أفيغدور ليبرمان بالقول، إنه لم يأتي بأي شيء جديد، وإن ليبرمان يتهرب من الإعلان بشكل قطعي عن إنه سيصوت ضد حكومة برئاسة جنتس، تحظى بدعم خارجي من الأحزاب العربية، في الوقت الذي رحب حزب كحول لفان بمبادرة ليبرمان، وقالوا إنهم يرون في ليبرمان وحزبه شركاء.

 

شارك الخبر:

تعليقات