الشريط الأخباري

إعلانات نتنياهو بخصوص إيران وضم الأغوار تمت بقرارات فرديه

مدار نيوز، نشر بـ 2019/09/13 الساعة 9:00 مساءً
شارك الخبر:

مدار نيوز/نابلس: 13-9-2019: ترجمة محمد أبو علان دراغمة: كتبت هيئة البث الإسرائيلية باللغة العبرية “كان 11″:” رؤساء المؤسسة الأمنية الإسرائيلية يدعون أن نتنياهو أبلغهم بنيته ضم الأغوار عبر الهاتف، وقبل وقت قصير من إعلانه”.

إعلانات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو المتعلقة بالكشف عن مواقع أسلحة نووية إيرانية، وعن نيته ضم الأغوار وشمال البحر الميت بعد الانتخابات، لم يسبقها أية نقاش، أو تقدير موقف داعم لها من قبل المؤسسة العسكرية الإسرائيلية.

وتابعت “كان 11″، قبيل الإعلان بقليل عن نيته ضم الأغوار أبلغ نتنياهو رؤساء قادة المؤسسة الأمنية عبر مكالمة هاتفية وصفت بالصعبة، وشملت إدانة للخطوة. مصادر رسمية في محيط نتنياهو علقوا على الأمر بالقول: “خلال السنوات الماضية جرت نقاشات مع كل مكونات الأجهزة الأمنية حول ماهية الخارطة الأمنية المطلوبة”.

وحول الكشف عن معلومات تتعلق بالأسلحة النووية الإيرانية سجلت حالات جدل مع جهات داخل المؤسسة الأمنية الإسرائيلية، ووفق مصادر إسرائيلية، في الموساد كانوا ضد إعلان أية معلومات استخبارية، ومن معلومات وصلت ل “كان 11″، لم تكن كافة مكونات المؤسسة الأمنية الإسرائيلية على علم بالإعلانات.

مصادر من مكتب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو نفوا هذه الأنباء، وادعوا أن:” الجهات المهنية داخل المؤسسة الأمنية هم من قدموا توصية للكشف والإعلان عن الموقع الإيراني الجديد”.

 

شارك الخبر:

تعليقات