الشريط الأخباري

ارثوذكسي بيت لحم بطلا لكأس جوال السلوي 2018 على حساب قلنديا

مدار نيوز، نشر بـ 2018/12/02 الساعة 9:55 صباحًا
شارك الخبر:

بيت لحم-مدار نيوز: توج محافظ محافظة سلفيت اللواء ابراهيم البلوي وابراهيم حبش رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة ومأمون فارس مدير إدارة العناية بالزبائن وثائر أبوبكر مدير العلاقات العامة بجوال ومحمد هندة ممثلا للاولمبية وعبد الكريم زبيدي رئيس بلدية سلفيت وقادة الاجهزة الامنية بالمحافظة توجوا فريق ارثوذكسي بيت لحم بكاس جوال السلوي في نهائي البطولة التي جرت احداثها على صالة بلدية سلفيت الجمعة بحضور شخصيات اعتبارية ورياضية وجمهور كبير امتلات بهم الصالة تابعوا مجريات اللقاء الختامي لكاس جوال.


وكان رد فريق ارثوذكسي بيت لحم اعتباره من مركز قلنديا وحقق الفوز في لقاء اياب كأس جوال السلوي بعدما كان فريق قلنديا فاز في مرحلة الذهاب بفارق 3 نقاط ليكون حسم اللقب في اللقاء الختامي للبطولة مباراة الاياب التي استطاع فيها فريق بيت لحم التفوق طوال اللقاء وحسمه في النهاية بفارق 21 نقطة وبنتيجة 85 نقطة مقابل 64 ليتوج فريق ارثوذكسي بيت لحم ببطولة الكاس عن جدارة واستحقاق ولاول مرة في تاريخه، ويعوض اخفاقه ببطولة الدوري الموسم الماضي امام نفس الفريق مركز قلنديا.


وكان حفل اللقاء الختامي لبطولة الكاس باستعراض الفريقين امام الجمهور وعزف النشيد الوطني وابدع مجدي القاسم في عرافة الحفل قبل واثناء وبعد اللقاء.
مباراة الاياب والتتويج 
جاءت مباراة الاياب ندية وقوية بين الفريقين منذ انطلاق صافرة الحكم الدولي عنان دراغمة وكان التسجيل نقطة بنقطة وهجمة بهجمة ، وزاد من جمال اللقاء الحماس الكبير الذي واكبه الجمهور من خلال التشجيع المستمر للفريقين ، وبقيت المباراة في نسق واحد تقريبا للربع الرابع الذي فيه كان الحسم لمصلحة بيت لحم من خلال تألق لافت لابراهيم حبش وجيستن وفراس فريج فيما كانت الاصابات واضحة على لاعبي قلنديا الذين تحاملوا عليها ولعبوا اللقاء وهم مثقلون بالاصابات، ليطبق لاعبو بيت لحم على الربع الاخير ويحسموه فنيا ونتيجة ليتوجوا باللقب الاول لهم .


الربع الاول: جاء الربع الاول متكافئا تماما بكل شيء حيث تقدم فريق بيت لحم بداية وقدم ربعا قويا في الاداء والنتيجة قبل ان يتدارك فريق قلنديا الامر ويلحق بالركب وينجح في الفاست بريك وينهي الربع بالتعادل بعدما كان متاخرا في النتيجة لينتهي الربع بالتعادل 20-20 .
الربع الثاني : واصل فريق بيت لحم تقدمه وهجومه بغية تحقيق المراد وهو الفارق النقطي لتعويض خسارته في لقاء الذهاب ، في المقابل بذل فريق قلنديا مجهودا وفيرا كي يبقى في المنافسة ويحاول تقليص الفارق ونجح في ذلك الى حد ما حيث وصل الفارق بينهما الى نقطتين فقط ونتيجة الربع 19 مقابل 17 والاجمالي 39-37 لمصلحة بيت لحم .
الربع الثالث : حسم فريق بيت لحم اللقاء من خلال هذا الربع لسيطرته الكاملة عليه نتيجة ومستوى وتألقا لنجومه فراس فريج وجيستن وابراهيم حبش بالتخصص الذي سجل عدة ثلاثيات فارقة كما تالق سليم سكاكيني واياد عبد الله ويحيى الخطيب فقدم الفريق بقيادة البندك صالح وابو جابر اسامة ربعا كبيرا فني ومستوى استحق التقدم وحسم الربع له بفارق 11 نقطة ، فيما كان التعب والارهاق والاصابات قد اخذت مكانها في صفوف لاعبي قلنديا في هذا الربع رغم تالق متخ الذي قدم مباراة كبيرة نجح في الاختبار واكد علو كعبه واستطاع تسجيل النقاط تباعا من خارج القوس ومن الاختراق الناجح له ليكون الاميز.. لينتهي الربع تلحميا 26 نقطة مقابل 15 نقطة .


الربع الرابع : واصل فريق بيت لحم تالقه في اللقاء من خلال تميز لاعبيه الذي واصلوا الهجمات بطريقة احترافية وابدع فيها جيستن وفريج والحبش بالذات حيث كان ثلاثهم الاميز في المباراة تسجيلا ومستوى فني راقي بينما تراجع اداء الزعيم كثيرا في الربع الاخير ولم يجد الفرصة ليلتقط الانفاس ليعيد الوضع الى طبيعته حيث كان الفريق يلعب وهو مثقل بالاصابات لذلك لم يكن سامي عودة في يومه رغم تميزه المعتاد وكذلك صائل قاسم والشقيقين عودة واسماعيل حمد والجمزاوي بينما تالق متخ فيما غاب احمد عمري للاصابة لينتهي الربع تلحميا بنتيجة 20 -12 والنتيجة الاجمالية 85 – 64 ليتوج فريق بيت لحم بطلا بنتيجة المباراتين بالفارق النقطي حيث الفارق في اللقاء الاخير21 نقطة بينما كان الفارق في اللقاء الاول لمصلحة قلنديا بثلاث نقاط فقط .


قاد اللقاء بجدارة وتميز الدولي عنان دراغمة وخالد سمحان وبشير عبد العزيز وعلى الطاولة مسجلا عمار جلايطة وتوقيت رافت قادوس و24 ث هيثم حوشية ومساعد جميل عامر وراقب الحكام بسام ابو ثابت وراقب اللقاء انيس سماعنة.
وفي نهاية اللقاء تم تتويج فريق بيت لحم بكاس جوال السلوي 2018 -2019 ، وهنأ محافظ محافظة سلفيت اللواء ابراهيم البلوي الفريق التلحمي بالفوز والكاس مثمنا دوره الرياضي والوطني للدفاع عن القدس فيما شكر مركز قلنديا على الاداء والاخلاق العالية مثمنا ايضا دور المخيم البطولي دوما في الدفاع عن بوابة القدس .

شارك الخبر:

تعليقات