الشريط الأخباري

استشهاد فلسطيني طعن اثنين من شرطة الاحتلال في القدس

مدار نيوز، نشر بـ 2016/12/14 الساعة 4:13 مساءً

استشهد شاب فلسطيني، ظهر اليوم الأربعاء، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي عقب تنفيذه عملية طعن أصاب خلالها شرطيين إسرائيليين بجراح متفاوتة، وسط مدينة القدس المحتلة.

وأفادت شرطة الاحتلال في بيان لها، أن شابًا فلسطينيًا وصل مفترق “الهوسبيس” في شارع الواد بالبلدة القديمة في القدس، وتقدم نحو أفراد الشرطة الإسرائيلية، قبل أن يطعن أحدهم بـ “مفك”.

وأضافت أن القوات الإسرائيلية ردّت بإطلاق النار على الشاب الفلسطيني، مصيبة إياه بجراح وصفت ما بين البالغة والحرجة، وقامت بنقله لمستشفى “هداسا هار هتسوفيم” التابعة لسلطات الاحتلال شرقي القدس، قبل أن يُعلن عن استشهاده متأثرا بجراحه

وأكدت أن الشاب من بلدة بيت سوريك شمال غرب القدس، ويبلغ من العمر نحو 21 عامًا.

وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان مقتضب لها، أن شابًا فلسطينيًا أُستشهد برصاص الاحتلال في شارع الواد بالقدس، دون ذكر أية تفاصيل أخرى.
من جهته، قال موقع “0404” العبري إن عنصرين من الشرطة الإسرائيلية أُصيبا في عملية الطعن في القدس، حيث وُصفت إصابتهما بـ “الطفيفة”.

ولفت الموقع العبري المقرب من جيش الاحتلال، النظر إلى وجود إصابة لطفل فلسطيني (12 عامًا) برصاص الاحتلال في المكان ذاته، عن طريق “الخطأ”.

وقامت قوات الاحتلال بإغلاق أبواب البلدة القديمة في وجه الفلسطينيين ومنعتهم من الخروج منها، أو الاقتراب من شارع الواد، كما قامت برش غاز الفلفل باتجاه المواطنين لإبعادهم عن منطقة الحدث.

وعزّزت شرطة الاحتلال من تواجد قواتها في محيط البلدة القديمة عقب عملية الطعن.

رابط قصير:
https://madar.news/?p=20446

تعليقات

آخر الأخبار