الشريط الأخباري

الأحمد ومشعل يبحثان تحقيق المصالحة والمشاركة باللجنة التحضيرية للمجلس الوطني

مدار نيوز، نشر بـ 2017/01/05 الساعة 9:50 مساءً

التقى عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، مفوض العلاقات الوطنية في الحركة عزام الأحمد، في العاصمة القطرية الدوحة، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل، بحضور نائبه اسماعيل هنية، وعضو المكتب السياسي موسى ابو مرزوق، وعدد من قادة حركة حماس، وبحضور سفير فلسطين في الدوحة منير غنام.

وناقش الطرفان الجهود المبذولة لإنهاء الانقسام وسبل تحقيق المصالحة والشراكة بين فصائل العمل الوطني الفلسطيني.

كما جرى بحث المشاركة في اجتماع اللجنة التحضيرية لعقد اجتماع المجلس الوطني الفلسطيني في بيروت يوم 10 يناير/ كانون ثاني الجاري، وضرورة استئناف الجهود لإزالة العقبات أمام تنفيذ اتفاق المصالحه الموقع في القاهرة برعاية مصر مع كافة فصائل العمل الوطني الفلسطينيز

كما ناقش الجانبان ضرورة سرعة إنهاء الانقسام وتشكيل حكومة وحدة وطنية وإجراء الانتخابات العامة، في ظل التطورات التي شهدتها القضية الفلسطينية مؤخرا، وضرورة حشد الطاقات الفلسطينية وتوحيدها لمواجهة التحديات التي تواجه الشعب الفلسطيني، وتحقيق أهدافه الوطنية بانهاء الاحتلال الاسرائيلي وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

وبدوره، عبر مشعل باسم حركة حماس عن تهانيه الحارة لحركة فتح على نجاح مؤتمرها السابع، وأكد على أهمية تعزيز جهود إنهاء الانقسام في أسرع وقت.

وتم الاتفاق على مواصلة الاتصالات والتشاور بين الجانبين ومع كافة الأطراف المعنية لتحقيق ذلك.

وكان الأحمد قد اجتمع، اليوم الخميس،  بوزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، حيث وضع الأحمد الوزير القطري في صورة آخر التطورات في الوضع الفلسطيني، وبخاصة بعد انعقاد المؤتمر السابع لحركة فتح ونتائجه السياسية والتنظيمية، وكذلك فِي ضوء قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي يدعم حق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير واقامة دولته المستقلة على الاراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967، وكذلك قرار مجلس الامن 2334 الخاص بعدم شرعية الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية، وما يشكله ذلك من عقبات امام إنهاء الاحتلال وانجاز حل الدولتين.

وجرى خلال اللقاء أيضا مناقشة التحضيرات الجارية لعقد المؤتمر الدولي في باريس الخاص بالقضية الفلسطينية والذي ستشارك فيه 77 دولة ومن بينها دولة قطر، وضرورة حشد الجهود لإنجاح هذا المؤتمر.

وجرى كذلك مناقشة جهود إنهاء الانقسام في الساحة الفلسطينية في ضوء اللقاءات التي جرت بين حركتي فتح وحماس برعاية قطريه، وسبل استئناف هذه الجهود بما يسرع في إنجاز عملية المصالحة على قاعدة وثيقة الوفاق الموقعة في القاهرة برعاية مصرية عام 2011.

وحضر اللقاء سفير فلسطين في الدوحة منير غنام.

رابط قصير:
https://madar.news/?p=23820

تعليقات

آخر الأخبار

ميناء ايلات معطل منذ بدء الحرب

الأربعاء 2024/07/17 5:58 مساءً