الشريط الأخباري

“الإعلام” و”التوجيه السياسي” يخرجان أول أفواج “الإعلام المدرسي والثقافة الوطنية”

مدار نيوز، نشر بـ 2019/02/26 الساعة 10:31 صباحًا
شارك الخبر:

طوباس-مدار نيوز: خرّجت وزارة الإعلام، وهيئة التوجيه السياسي والوطني في محافظة طوباس والأغوار الشمالية بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم، أول فوح من برنامج “الإعلام المدرسي والثقافة الوطنية”، في مدرسة ذكور مخيم الفارعة الثانوية، والذي يستهدف تمكين الطلبة، وتطوير مهاراتهم في التواصل الفعّال، والإذاعة المدرسية، والمضامين الثقافية والوطنية.

وسلّم محافظ طوباس والأغوار الشمالية اللواء يونس العاص، والنائب الفني لمدير للتربية والتعليم مهدي حسونة، والمفوض السياسي والوطني العقيد محمد العابد، ومنسق وزارة الإعلام عبد الباسط خلف، ومدير المدرسة معاوية خضر، ورئيس اللجنة الشعبية للخدمات في مخيم الفارعة عبد المنعم مهداوي، وأمين سر اتحاد المعلمين أحمد صوافطة، الشهادات للخريجين، على هامش ندوة حول مقاطعة منتجات الاحتلال، نظمت اليوم في مخيم الفارعة.

وأكد العابد أهمية الإعلام في التعريف بالمحطات التاريخية والمناسبات الوطنية، وتمكين الطلبة من الاستخدام الفعّال لوسائل الإعلام، وتفادي تداول الشائعات وترويجها، وبخاصة في منصات التواصل الاجتماعي، وتجنب الابتزاز الإلكتروني.

وقال خلف إن البرنامج قدم إطلالة على أسس الاتصال وأركانه، وألوان الإعلام المطبوع، والمقروء، والمرئي،  ومواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقاتها، والخاص والعام فيها، وسبل الحد من تفشي الشائعات، وأخلاقيات النشر، والشروط التي تجعل الأخبار والأحداث صالحة للعرض.

وذكر خضر أن التدريبات ساعدت الطلبة على الإلمام بأسس الإعلام، وكيفية صناعته، وطرق تطوير الإذاعة المدرسية، والتعريف بأنشطة المدرسة ونقلها إلى المجتمع المحلي.

يشار إلى البرنامج يشمل 5 مدارس ثانوية في هي: بنات طمون، وذكور مخيم الفارعة، وذكور مسقط، وذكور طوباس، وبنات عين البيضاء في الأغوار الشمالية، وسيتوج بمخيم صيفي تخصصي ومشترك للمؤسسات التعليمية الخمس، في تموز المقبل، يشمل زيارات ميدانية لمؤسسات إعلامية، وإنتاج نصوص إعلامية، وأفلام وثائقية قصيرة تنقل قصة طوباس وواقع أغوارها.

شارك الخبر:

تعليقات