الشريط الأخباري

الاحتلال يأخذ قياسات منزلي عائلتي شهيد وشهيدة من نابلس

مدار نيوز، نشر بـ 2016/10/13 الساعة 10:51 صباحًا
 أخذت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الخميس، قياسات منزلي عائلتي الشهيدة أشرقت طه قطناني والشهيد بسيم صلاح بمدينة نابلس، تمهيدا لهدمهما.

وأفاد طه قطناني والد الشهيدة أشرقت بأن قوات الاحتلال داهمت منزلهم فجر اليوم بمنطقة المساكن الشعبية بالمدينة، وقامت بعمل مسح هندسي وأخذت قياساته، تمهيدا لهدمه في الاقتحام القادم، حسب ما أبلغ الاحتلال العائلة “شفهيا”.

يشار إلى أن الشهيدة قطناني (16 عاما)، استشهدت برصاص قوات الاحتلال على حاجز حوارة جنوب المدينة، في 22 نوفمبر \ تشرين الثاني العام الماضي.

وفي السياق ذاته، قالت عائلة الشهيد بسيم صلاح، أن قوة من جيش الاحتلال اقتحمت منزل العائلة في شارع ابن رشد وسط المدينة، وقامت باخذ مقاساته بشكل دقيق ووضع علامات على الجدران.

وأضافت أن ضابطا إسرائيليا أبلغهم بأن هناك توجه لهدم منزل العائلة، بسبب تنفيذ نجلها عملية طعن قبل أشهر في مدينة القدس.

وكان الاحتلال قتل الشاب بسيم صلاح (38 عاما)، في 29 تشرين ثاني/نوفمبر الماضي، في مدينة القدس المحتلة، عقب  تنفيذه عملية طعن قرب باب العامود في المدينة المقدسة، وإصابة جندي إسرائيلي بجروح متوسطة، حيث تم احتجاز جثمان الشهيد لنحو شهر، قبل تسليمه وتشييعه في مدينة نابلس.

رابط قصير:
https://madar.news/?p=11298

تعليقات

آخر الأخبار

54 شهيدا في غزة خلال 24 ساعة

الخميس 2024/07/18 1:25 مساءً

286 يوما من الحرب

الخميس 2024/07/18 7:35 صباحًا