الشريط الأخباري

الاحتلال يخطر بهدم منزلين ويستولي على عيادة متنقلة بالخليل

مدار نيوز، نشر بـ 2016/12/13 الساعة 4:01 مساءً

أخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، مواطنين بهدم منزليهما في بلدة اذنا غرب الخليل، بحجة البناء دون ترخيص.

وذكرت دائرة العلاقات العامة والاعلام في بلدية اذنا ان قوات الاحتلال سلمت اخطارين بالهدم لمنزلين في منطقة “جورة سالم” الواقعة في الجهة الشمالية لبلدة اذنا، تعود ملكيتهما للمواطن محمد حسن محمد صالح بحجة البناء دون ترخيص في المناطق المصنفة (ج).

وحسب البلدية، فإن ثلثي مساحة البلدة تقريبا مصنفة مناطق (ج)، وتعتبر هذه المناطق هي الملاذ الوحيد للمواطنين للبناء، خاصة بعد ان تم مصادرة ما يزيد عن 20 ألف دونم من اراضيها عام 1948، ولبناء جدار الفصل العنصري.

وقالت بلدية اذنا انها تسعى بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة الى تعزيز صمود المواطنين في المناطق المصنفة (ج)، من خلال تزويدها بخدمات البلدية وتوجيه المواطنين الى الجهات ذات العلاقة لمتابعة اخطارات وقف بناء وهدم منازلهم.

من جهة أخرى، استولت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الثلاثاء، على عيادة طبية متنقلةفي قرية المركز بمسافر يطا جنوب الخليل.

وقد اقتحمت قوات الاحتلال بآلياتها الثقيلة القرية المذكورة، واستولت على “كرفان” مقدم من التعاون الايطالي، يستخدم عيادة طبية تخدم سكان قريتي الحلاوة والمركز بمسافر يطا، ويتبع وزارة الصحة الفلسطينية.

واكد المواطنون القاطنون في قريتي المركز والحلاوة أن سلطات الاحتلال تهدف من خلال اعتداءاتها المتواصلة عليهم تضييق الخناق على التجمعات السكانية والقرى في منطقة مسافر يطا، بهدف إجبارهم على ترك أراضيهم وممتلكاتهم بغية توسيع المستوطنات.

وفا

رابط قصير:
https://madar.news/?p=20290

تعليقات

آخر الأخبار