الشريط الأخباري

الاحتلال يهدد بمنع تحرك الأجهزة الأمنية الفلسطينية داخل الضفة

مدار نيوز، نشر بـ 2020/06/01 الساعة 9:38 مساءً
شارك الخبر:

مدار نيوز : هددت الحكومة الإسرائيلية، بمنع تحرك الأجهزة الأمنية الفلسطينية داخل الضفة الغربية المحتلة، دون تنسيق أمني، بحسب ما أفادت هيئة البث الإسرائيلية (“كان”) مساء اليوم، الإثنين.

وأشارت القناة إلى أن الحكومة الإسرائيلية أبلغت مسؤولين في السلطة الفلسطينية، أنها ستمنع تحرك قوات الأمنية الفلسطينية المسلحة أرجاء الضفة الغربية المحتلة، في ظل وقف التنسيق الأمني.

وزعمت القناة أنه منذ توقف التنسيق الأمني ​​بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية، قبل نحو أسبوعين، أصدرت رؤساء الأجهزة الأمنية الفلسطينية تعليمات بعدم الدخول في مواجهات أو احتكاكات مع قوات الجيش.

ونقلت القناة عن مصادر قالت إنها فلسطينية، أن “الأجهزة الأمنية الفلسطينية أصدت تعليمات بالابتعاد عن مناطق عمليات الجيش الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية، وتقليص حجم نشاطها الليلي في المدن”.

وأشار مراسل القناة للشؤون الفلسطينية، غال برغر، إلى أن الأجهزة الأمنية التابعة لسلطات الاحتلال الإسرائيلية، في حالة من التخبط حول كيفية التعامل مع محاولة محتملة للرئيس الفلسطيني، محمود عباس، الخروج بموكب من مقره في “المقاطعة” في مدينة رام الله، عبر المدن الفلسطينية لمغادرة البلاد.

علما بأن موكب الرئيس الفلسطيني عادة ما تتحرك بين المدن الفلسطينية بحراسة إسرائيلية بموجب التنسيق الأمني.

وفي هذا السياق، قال الناطق باسم وزارة الداخلية الفلسطينية غسان نمر، في تصريحات لـ”العربي الجديد”، يوم السبت الماضي، عن أن سفر عباس بعد قرار وقف التنسيق الأمني قد يحتاج إلى تنسيق مع المملكة الأردنية وجهات دولية.

وقال نمر إن التعليمات التي صدرت عن عباس بإلزام كلّ القيادات الفلسطينية والمواطنين بعدم التعامل مع الإسرائيليين، يعني إلغاء جميع بطاقات VIP، أي بطاقات الشخصيات المهمة بالنسبة للمسؤولين السياسيين في السلطة الفلسطينية بشكل تلقائي.

وسبق وأن أعلن أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات أن سفر عباس يحتاج إلى تصريح من حاكم الإدارة المدنية التابعة للجيش الإسرائيلي، وهي الجهة التي تتحكم بكل مناحي الحياة في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

شارك الخبر:

تعليقات