الشريط الأخباري

الحكومة توجه نداء عالميا عاجلا لإنقاذ حياة الأسيرين ابو فارة وشديد

مدار نيوز، نشر بـ 2016/12/16 الساعة 11:26 صباحًا

وجهت الحكومة الفلسطينية اليوم الجمعة، نداء عاجلا الى كافة المنظمات والمؤسسات الحقوقية والإنسانية الدولية، للتدخل من اجل تحرير الأسيرين احمد ابو فارة وأنس شديد، وانقاذ حياتهما وضرورة تحمل المسؤولية ازاء ما يعانيه كافة أسرانا داخل معتقلات الاحتلال، وخاصة ما يتصل بالاعتقال الاداري الظالم والجائر والمخالف لكافة الاتفاقيات والمواثيق والاعراف الدولية ذات الصِّلة.

وطالب المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود في تصريح له، الدول الصديقة والاتحادات البرلمانية والمؤسسات الدولية الحقوقية والإنسانية، وخاصة تلك التي وقعت على اتفاقية جنيف الدولية، كسر حالة الصمت وتحمل المسؤولية من اجل إنقاذ حياة أسرانا وتحريرهم من معتقلات الاحتلال”.

وحملت الحكومة، اسرائيل المسؤولية الكاملة عن حياة الأسيرين احمد ابو فارة وأنس شديد، إثر التدهور الخطير الذي طرأ على حالتهما الصحية، وذلك في ظل مواصلتها الإضراب عن الطعام لليوم الرابع والثمانين، والامتناع عن شرب الماء لليوم الرابع على التوالي، في مواجهة فرض سلطات الاحتلال الاعتقال الاداري الجائر بحقهما.

وقال المحمود إن “الحكومة تتابع بقلق شديد حالة الأسيرين الصحية وتعمل على كافة المستويات من اجل إنقاذ حياتهما”.

وفي السياق، أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين أن المحامية أحلام حداد، تقدمت أمس الخميس، بالتماس للمحكمة العليا الإسرائيلية، للمطالبة بالإفراج الفوري عن الأسيرين المضربين عن الطعام ضد اعتقالهما الإداري منذ 84 يوما، أنس شديد وأحمد أبو فارة.

وأضاف الهيئة في بيان لها اليوم، أن تقديم الالتماس جاء في ظل تدهور خطير على صحة الأسيرين بعد امتناعهما عن شرب المياه لليوم الرابع على التوالي، الأمر الذي يشكل تهديدا حتميا لحياتهما خلال الساعات أو الأيام القليلة المقبلة.

وطالبت الهيئة، المحكمة الإسرائيلية بعدم الاستهتار بحياة الأسرى المضربين عن الطعام حيث وضعهما الصحي في غاية الصعوبة والحرج، وبضرورة الإفراج الفوري عنهما.

رابط قصير:
https://madar.news/?p=20634

تعليقات

آخر الأخبار