الشريط الأخباري

الشرطة الماليزية تعثر على ملايين الدولارات في شقق نجيب رزاق

مدار نيوز، نشر بـ 2018/05/25 الساعة 9:44 مساءً
شارك الخبر:

مدار نيوز – وكالات: قالت الشرطة الماليزية، الجمعة، إنها عثرت على 28.6 مليون دولار في حقائب أثناء تفتيش عدة شقق مملوكة لرئيس الوزراء السابق نجيب رزاق.

وجاءت المداهمات التي شنتها الشرطة في كوالالمبور في إطار الأعمال الخاصة بالتحقيقات الجارية في مزاعم فساد صندوق التنمية الماليزي التي تشير إلى سرقة مليارات الدولارات.

وبرأت السلطات الماليزية نجيب رزاق من اتهامات بالاستيلاء على 700 مليون دولار دون وجه حق وبمخالفة القانون.

وقال حزب منظمة المالاي المتحدة، الذي كان يرأسه رزاق قبل هزيمته في الانتخابات الماضية، إن الأموال تتضمن اشتراكات مالية خاصة بالحزب ومبالغ أخرى خلفها رزاق وراءه عقب صدمته من الهزيمة التي مُني بها لصالح حليفه السابق مهاتير محمد.

وقال بيان صادر عن الحزب إن الأموال كانت في طريقها للتسليم للقيادة الجديدة للحزب عندما صادرتها السلطات، مؤكدا أن الحزب سوف يتخذ الإجراءات اللازمة لاسترداد أمواله، وذلك لإنفاقها في عملية إصلاح للحزب بعد الهزيمة التي مُني بها في الانتخابات العامة.

واستأنف التحقيق في قضية فساد صندوق التنمية الماليزي بعد تولي مهاتير محمد رئاسة وزراء ماليزيا عقب فوزه في الانتخابات. ويخضع نجيب رزاق للتحقيق في هذه القضية وغيرها من الاتهامات الموجهة إليه بشكل دوري، إذ وجه إليه السؤال في إطار التحقيقات الجارية مرتين هذا الأسبوع فقط.

شرطة

وأجرت الشرطة الماليزية تفتيشا لثلاثة شقق مملوكة لرئيس الوزراء السابق في العاصمة كوالا لمبور الأسبوع الماضي، ما أسفر عن العثور على مئات الصناديق التي كشفت الشرطة عن محتوياتها اليوم.

وقال عمار سنغ، رئيس إدارة الجريمة التجارية في الشرطة الماليزية، إن الأموال كانت معبأة في 35 حقيبة بينما احتوت 37 حقيبة أخرى على مجوهرات لم يتم تقدير قيمتها بعد.

الشيكولاتة

أعرب هاربل سينغ غريوال، محامي نجيب رزاق، الأسبوع الماضي عن شعوره “بالاستياء” لما أقدمت عليه الشرطة من مداهمات لعقارات مملوكة لرئيس الوزراء السابق.

وأضاف: “هذه المداهمات جاءت من باب التضييق، ولا تستند إلى إذن قانوني”، واصفا حجم المضبوطات بأنه “ليس بالكبير”

وأعرب رئيس الوزراء الماليزي السابق عن سخطه حيال ما قام بها الضباط الذين نفذوا المداهمات من تناول الطعام والشيكولاتة في الشقق التي خضعت للتفتيش، ما أثار الكثير من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي إلى حد إطلاق حملات تعرض تقديم المستخدمين الشيكولاتة لأقسام الشرطة في ماليزيا.

ودون أحد مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي تغريدة جاء فيها: “أكلت أموالنا وأكلنا الشيكولاتة خاصتك”، في إشارة إلى مزاعم الفساد التي يواجهها نجيب في قضية صندوق التنمية الماليزي.

عملة ماليزية

مزاعم فساد

واجه نجيب رزاق اتهامات بالفساد وسوء إدارة صندوق التنمية الماليزي الذي أسسه عام 2009.

وكان الصندوق يستهدف تحويل كوالا لمبور إلى مركز مالي في المنطقة وتعزيز الاقتصاد الماليزي من خلال استثمارات استراتيجية.

لكن الصندوق أصبح سيء السمعة بحلول 2015 بعد فشله في سداد 11 مليار دولار اقترضها من البنوك وحاملي السندات.

وقالت صحيفة وول ستريت الاقتصادية في ذلك الوقت أنها اطلعت على أوراق المحاكمة التي يزعم أنها تناولت تحقيقات بخصوص 700 مليون دولار حولت من الصندوق إلى حسابات بنكية شخصية لنجيب رزاق.

ويستمر رئيس الوزراء السابق في إنكار ما يوجه إليه من اتهامات فساد منذ ذلك الحين، كما برأته السلطات الماليزية من هذه الاتهامات.

شارك الخبر:

تعليقات