الشريط الأخباري

الصليب الأحمر يعرب عن قلقه من تدهور صحة الأسرى البلبول والقاضي

مدار نيوز، نشر بـ 2016/09/15 الساعة 3:35 مساءً

أعربت اللجنة الدولية للصليب الأحمر اليوم الخميس، عن قلقها إزاء تدهور صحة ثلاثة معتقلين فلسطينيين، يرقدون في المستشفى في إسرائيل، وهم: محمد البلبول، محمود البلبول ومالك القاضي، جراء إضرابهم عن الطعام لأكثر من 60 يوماً.

ونقلت اللجنة الدولية في بيان لها، عن طبيبها الدكتور هيشال، الذي زار المحتجزين المضربين عن الطعام بانتظام، قوله: “في هذا الوقت الحرج جداً، نحث المرضى وممثليهم والسلطات المختصة لإيجاد حل يحول دون فقدان حياتهم أو إحداث أضرار لا يمكن علاجها على صحتهم”.

ولفت اللجنة الدولية بلصليب الأحمر الدولي إلى أن مندوبي اللجنة وفريقها الطبي يواصلون زيارة المحتجزين من أجل مراقبة حالتهم الصحية والعلاج المقدم من سلطات السجن والسلطات الطبية، وفقا للقواعد الدولية والمعايير الأخلاقية، وتحديدا إعلان مالطا حول المضربين عن الطعام (الجمعية الطبية العالمية – 1991).

وشددت على أن اللجنة الدولية كانت على اتصال وثيق مع عائلات أولئك المضربين، حيث تم اطلاعهم على كافة التطورات، وفقا لرغباتهم، كما وتم تبادل الأخبار الشخصية بينهم.

ونوهت اللجنة الدولية إلى أن موظفيها يسعون خلال زياراتهم المنتظمة لمرافق الاحتجاز، للتأكد من أن جميع المحتجزين المضربين عن الطعام يدركون تماما الآثار المترتبة على قرارهم، وأنهم يتصرفون من تلقاء أنفسهم وبمحض إرادتهم.

رابط قصير:
https://madar.news/?p=7500

تعليقات

آخر الأخبار