الشريط الأخباري

المتعجلون من الحجاج يبدأون رمي الجمرات ويتوجهون لطواف الوداع

مدار نيوز، نشر بـ 2023/06/30 الساعة 11:28 صباحًا

مدار نيوز/

بدأ حجاج بيت الله الحرام المتعجلين، برمي الجمرات في مشعر منى، مع بداية ثاني أيام التشريق اليوم الجمعة، والتوجه إلى الحرم المكي لأداء طواف الوداع، وهو آخر مناسك الحج، ليغادر الحجاج المتعلجين مكة المكرمة صباح اليوم.

وخصصت الجهات المعنية مسارات متعددة لتوزيع الحشود على الأدوار المتعددة لمنشأة الجمرات وسط مشعر منى، لضمان انسيابية حركة الحجيج بفضل الله تعالى ثم بجاهزية مشروع الجمرات بأدواره المتعددة، الذي شُيد بطريقة هندسية تراعي توزيع كثافة الحجيج في الرمي وتربطه بجسور للمشاة مع قطار المشاعر والمناطق المحيطة بمخيمات الحجاج في منى.

وعلى الصعيد ذاته، أعلنت رئاسة الحرمين الشريفين البدء في الخطة التشغيلية الثانية في استقبال وتفويج وحركة الحجاج في المسجد الحرام، لأداء طواف الوداع بكل يسير وسهولة، وذلك بالتكاملية والتنسيق مع كافة القطاعات الخدمية والأمنية المشاركة في الحج.

وأيام التشريق هي الأيام الثلاثة التي تأتي عقب أول يوم من أيام عيد الأضحى المبارك، المعروف بيوم النحر، وهي أيام الحادي عشر، والثاني عشر، والثالث عشر من شهر ذي الحجة، يقضيها الحجاج بمشعر منى، وتعرف أيضًا بالأيام المعدودات.

أول أيام التشريق معروف بيوم القر، وسُمي بذلك لأن الحاج يقرّ ويمكث فيه بمنى، يرمي الجمرات بدءًا من الجمرة الصغرى فالوسطى ثم الكبرى.

اليوم الثاني من أيام التشريق يعرف بيوم النفر الأول، وذلك لأن الحاج يجوز له أن يتعجل وينفر من منى بعد رمي جمرة العقبة الوسطى، والتوجه إلى الحرم المكي لأداء طواف الوداع، وهو آخر مناسك الحج، شريطة أن يكون الخروج من منى قبل غروب الشمس.

اليوم الثالث من أيام التشريق يعرف بيوم النفر الثاني، يرمي فيه غير المتعجلين الجمرات الثلاث قبل الخروج من منى، سُمِّي بذلك كدلالة على أن من تعجل ونفر من منى في يومين فلا إثم عليه، ومن تأخر أيضًا لا يكون عليه أي إثم.

رابط قصير:
https://madar.news/?p=283235

تعليقات

آخر الأخبار

حماس توجه رسالة لأهل غزة

الجمعة 2024/05/24 11:30 مساءً