الشريط الأخباري

بسبب منشور ضد نتنياهو إسرائيلية تترك فلسطين المحتلة

مدار نيوز، نشر بـ 2019/04/24 الساعة 11:02 مساءً
شارك الخبر:

 

مدار نيوز/نابلس-24–4-2019 : ترجمة محمد أبو علان دراغمـــة: كتبت الفضائية 12 العبرية: ثلاثة أيام بعد الانتخابات الإسرائيلية، كتبت رينات عوفر من عسقلان منشوراً على شبكة الفيسبوك طالبت فيه رفع الحصانة عن نتنياهو لمحاكمته.

الردود لم تتأخر في الوصول قالت الفضائية العبرية، فهي تلقت سيل من الردود المسيئة، ووصل الأمر لتهديدات على حياتها حتى وصل الأمر بها القرار بترك البلاد، وقالت في لقاء متلفز مع برنامج الخامسة مع رافي ريشف:” من الصعب العيش هنا في ظل التحريض والكراهية التي ينشرها كل شخص ضد الآخر”.

وتابعت:” حياتي هنا لم تعد حياة، تلقيت كم هائل من التعليقات المسيئة، والمشاركات التي ظهرت لي والردود على المشاركات التي تمت مشاركتها ، ولم تكن لطيفة على الإطلاق”.

وقالت إنها منذ ذلك المنشور تحاول عدم الدخول لشبكة الانترنت، وتحاول قدر الإمكان عدم الخروج من المنزل، وتابعت في السياق نفسه:” قررت الحد من خروجي من البيت بعد الكشف عن صورتي واسمي في هذا السياق غبر اللطيف، أنا لا أعلم من سيمس بي، لهذا لا أخرج من البيت إلا للضرورة”.

وعن قرارها النهائي قالت رينات عوفر أن نيتها ترك البلاد، ليس فقط بسبب المنشور التي كتبت حول نتنياهو، بل لأسباب أخرى منها،  أنه في السنوات الأخيرة بات من الصعب العيش في البلاد بسبب التحريض والكراهية، يمينيون ويساريو، شرقيون وغربيون، يهود وعرب، ولهذا السبب بعت البيت.

 

شارك الخبر:

تعليقات