الشريط الأخباري

“بن سلمان أمر بقتل خاشقجي” و”خطّة طريق” أميركية لحمايته

مدار نيوز، نشر بـ 2018/11/20 الساعة 6:14 مساءً
شارك الخبر:

مدار نيوز-وكالات: نقلت شبكة “إيه بي سي” الأميركية، اليوم الثلاثاء، عن مسؤول في الخارجية الأميركية اطلع على تقييم وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (CIA) بشأن قتل الصحافي جمال خاشقجي، قوله إن ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، متورط بجريمة القتل بشكل مباشر.

وقال المسؤول الذي لم تُورد الشبكة اسمه “من الواضح تماما أن ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان هو من أمر بقتل الصحافي جمال خاشقجي”. وأضاف أن الإدارة الأميركية تُجمع على تورُّط القيادة السعودية، بجريمة القتل، وذكر أن ضلوع بن سلمان في اغتيال خاشقجي “واضح بشكل صارخ”.

خطّةُ طريق للوقاية من الفضيحة

يبدو أن الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، وابنه محمد، ليسا الوحيدين اللذين يسعيان لتجنُّب “الفضيحة”، حول قضية خاشقجي، إذ كشف موقع “ميدل إيست آي” البريطاني اليوم، عن سعي أميركي، يصبو لحمايتهما من الفضيحة، وبالتالي حماية الإدارة الأميركية نفسها من أي اتّهامات قد تُفيد بأنها تساهلت مع السعودية بالقضية، لأجل مصالح مُشتركة بين البلدين.

وذكر الموقعُ الذي وصل لمعلوماته عن طريق مصدر سعودي خاصّ وصفته برفيع المستوى، أن وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، قد سلّم، بن سلمان، ما وصفتها بـ”خطة طريق لوقاية نفسه من تداعيات الفضيحة”.

وأوضح الموقع في تقريره الذي كتبه كل من ديفيد هيرست ودانيال هيلتون، أن بومبيو سلم الخطة بنفسه أثناء لقائه بملك السعودية وابنه (بن سلمان) في الرياض، في السادس عشر من الشهر الماضي، في الوقت الذي كانت قد تكثفت فيه المطالب الدولية بالكشف عما جرى لخاشقجي بعد أسبوعين من مقتله.

وتشملُ “خطة الطريق” التي سلّمها بومبيو للسعودية، عدة خطوات منها أن يسمح السعوديون بدخول المحققين الأتراك إلى القنصلية السعودية في إسطنبول، وعرض التنسيق معهم في إجراء تحقيق مُشترك، وهذا ما حدث فعلا.

وقال المصدر الذي نقل عنه الموقع، إن القيادة السعودية نفذت كل ما طُلِب منها، وكان واضحًا اتخاذُها لعدة خطوات بعد زيارة بومبيو، إذ أرسلت فريقا إلى إسطنبول لغرض التحقيق المُشترَك، وقاموا كذلك بتوقيف واحد وعشرين مشتبها بهم، وتضمنت الخطة خيار إلصاق التُهمة بعضو بريء من آل سعود لحماية رأس الهرم”.

شارك الخبر:

تعليقات