الشريط الأخباري

خيري حنون كاد أن يكون جورج فلويد فلسطين

مدار نيوز، نشر بـ 2020/09/13 الساعة 10:32 صباحًا
شارك الخبر:

مدار نيوز – نابلس -13-9—2020-ترجمة محمد أبو علان دراغمة: كتبت صحيفة هآرتس العبرية عن الاعتداء الإسرائيلي على ناشط المقاومة الشعبية خيري حنون خلال مظاهرة ضد التوسع الاستيطاني الإسرائيلي في منطقة طولكرم: رجل يبلغ من العمر 61 عاماً، خرج ليتظاهر، مُسلح بعلم وعصا يتكئ عليها، كان أن ينهي حياته جورج فلويد ففلسطين.

خيري حنون ناشط قديم ضد الاحتلال يشارك في الكثير من المظاهرات، دائماً يرتدي الملابس التقليدية لوالده، الأسبوع الماضي اعتدى عليه جنود إسرائيليين، أحدهم خنفه بركبته، وعن تلك اللحظة قال حنون للصحيفة العبرية:” أنا أذكر تلك اللحظة، أنت تريد أن تتنفس ولا تستطيع.

وتابعت هآرتس، عليكم أن تشاهدوا أشرطة الفيديو، فهي لا تترك مجالاً للشك، ضابط من الجيش الإسرائيلي يهاجم بوحشية مُسن فلسطيني وغير مسلح، ليس بحوزته إلا علم فلسطين والعصا التي يتكئ عليها.

الضابط الإسرائيلي أسقط خيري حنون على الأرض، واعتدى عليه بالضرب، سقطت كوفيته عن رأسه، حينها ضغط الضابط الإسرائيلي بركبته على رقبته وخنقه، الصورة تشبه صورة جورج فلويد.

لاحقاً، قام الضابط الإسرائيلي بتقييد يديه خلف ظهره بمساعدة ضباط آخرين، رفعوه مقيداً محاولين نقله من المكان، قاموا بهز الرجل المُسن، في ذات الوقت زملاءه المتظاهرين يحاولون تخليصه من قبضة الجنود، حينها فقط استسلم الجنود وأطلقوا سراحه.

 

شارك الخبر:

تعليقات

آخر الأخبار