الشريط الأخباري

رسائل الواتس آب تكشف: تريزي قديس طلبت من صديقها قتل والدتها

مدار نيوز، نشر بـ 2018/06/28 الساعة 6:07 مساءً
شارك الخبر:

مدار نيوز: كُشف النقاب عن فحوى رسائل خطيرة جدا تبادلتها المشتبه بها بقتل والدتها فادية قديس (52 عاما) في منزلها بيافا، تريزي قديس، وصديقها أمير مرمش (20 عاما)، أياما معدودة قبل اقتراف الجريمة، مساء الخميس الموافق 07.06.2018.

وكانت المشتبه بها قد بعثت برسالة نصية عبر تطبيق “واتساب” بجهاز الهاتف الخليوي لصديقها عبارات تشجعه على تنفيذ مخططهما، وقام المشتبه بهما بمحو الرسائل المتبادلة بينهما والمُجرّمة لهما، غير أن الشرطة استعادت الرسائل بوسائل تكنولوجية متطورة، حسبما ادعت.

ومما جاء في الرسائل النصية التي وجهتها المشتبه بها، تريزي قديس إلى صديقها أمير مرمش، “أثبت لي بأنك قوي، اقض عليها وعالجها. لا تخف الآن”. وأجابها الأخير “اعتمدي علي”.

ويُستدل من ملف القضية أن “طاقم التحقيق عرض الرسائل المتبادلة عبر “الواتساب” أمام المشتبه بهما الأمر الذي دفع تريزي قديس إلى الانهيار والاعتراف بجريمة القتل. وبعد اعترافها، اعترف صديقها أمير مرمش بمساهمته في تنفيذ الجريمة.

وفي هذا السياق، نسبت الشرطة للمشتبه بهما تنفيذ جريمة القتل مع سبق الإصرار والترصد. وقالت إن قرائن وبينات جمعتها إضافة إلى الرسائل المتبادلة تؤكد أنهما اقترفا جريمة القتل.

وسمحت المحكمة، أمس، بنشر تفاصيل جريمة القتل، وتبين من ملف القضية أن فادية قديس، أرملة رئيس الجمعية الخيرية الأرثوذكسية في يافا، جابي قديس، الذي قُتل عام 2012، عارضت العلاقة بين ابنتها وصديقها المسلم. وبحسب ادعاء الشرطة، غضبا بسبب ذلك وقررا قتلها وتطرقا لذلك برسائل متبادلة بينهما أياما قبل تنفيذ الجريمة.

عرب 48

 

شارك الخبر:

تعليقات