وأثارت المناورات الحربية: “زاباد 2021” قلق أوكرانيا وبعض دول حلف شمال الأطلسي، وتستمر حتى الخميس المقبل على الجبهتين الغربيتين لروسيا وروسيا البيضاء واللتين تضمان مواقع قريبة من حدود الاتحاد الأوروبي.

وأضافت الوزارة في بيان أن القوات استخدمت أجهزة روبوت قتالية من طراز “بلاتفورم-إم” التي يتم التحكم فيها عن بعد ومسلحة بقاذفات قنابل يدوية ومدفع رشاش.

وقالت وكالات أنباء روسية إن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها استخدام مثل هذا العتاد.

وقالت وسائل إعلام روسية إنه تم استخدام مركبات تكتيكية جديدة من طراز سارمات-2.

وينفي الرئيس فلاديمير بوتين أن تكون التدريبات موجهة ضد أي قوة أجنبية ويقول إنها مهمة بالنظر إلى زيادة نشاط حلف شمال الأطلسي بالقرب من حدود روسيا وحدود الدول المتحالفة معها.

وتقول دول مجاورة مثل أوكرانيا إضافة إلى بولندا وليتوانيا، العضوين في حلف شمال الأطلسي، إن مثل هذه التدريبات الضخمة القريبة جدا من الحدود تصل إلى حد الاستفزاز.