وأصبح الشاب أحمد سيد ندى، وهو مندوب مبيعات من محافظة دمياط، “أشهر من نار على عالم” في منافسات أمم أفريقيا لشبهه بنجم كرة القدم المصرية وليفربول الإنجليزي.

وعلق ندى على هذا الشبه، قائلا: “كان شعري قصيرا، إلا أن أحد أصدقائي قال لي إنني أشبه محمد صلاح، وإذا أطلت شعري سأبدو مثله تماما”.

وأضاف: “أعجبتني الفكرة، فأطلت شعري ولحيتي، وفوجئت بردود فعل الناس في الشارع”.

وأشار الشاب المصري إلى أن العديد من الأشخاص يوقفونه في الأماكن العامة لاعتقادهم بانه صلاح شخصيا، أو لإعجابهم بالشبه الكبير.

واستطرد ندى حديثه، قائلا: “هنا في المدرجات (خلال حضوره أحد مباريات منتخب مصر)، رآني البعض من مسافة بعيدة وركضوا مسرعين نحوي لاعتقادهم بأنني صلاح، لكنهم فوجئوا لإدراكهم بأنه مجرد شبه”.

وتستضيف مصر نهائيات كأس أفريقيا حتى 19 يوليو المقبل، وقد نجحت بالفعل في التأهل إلى دور الـ16 بعد انتصارين متتاليين.