الشريط الأخباري

عوزي ديان: رأيت مقتل 5 فلسطينيين ولم أدن الجنود

مدار نيوز، نشر بـ 2016/08/19 الساعة 11:33 مساءً

سيقوم ثلاثة ضبّاط احتياط في جيش الاحتلال بالإدلاء بشهادات لصالح الجنديّ القاتل، إليئور أزرياه، الذي أعدم عبد الفتّاح الشّريف بينما كان مصابًا ممدّدًا على الأرض، غير قادر على الإتيان بحركة. وسيقدّم كلّ من عوزي ديّان، شموئيل زكاي ودان بيطون، بشهادات للمحكمة العسكريّة، من شأنها أن تساعد أزرياه في اعتبارات الحكم.

وكانت القناة الثّانية للتلفزيون الإسرائيليّ كشفت أمس الخميس، أنّ الضّباط الثّلاثة سوف يدلون بشهادات تبريريّة للجنديّ القاتل.

وصرّح الضّابط في جيش الاحتلال، ونائب قائد هيئة الأركان سابقًا، ورئيس معهد الأمن القوميّ السّابق، عوزي ديان، مدافعًا عن أزرياه”شهدت حالة شبيهة، وحتّى أكثر خطورة، أكثر بكثير، إذ قتل فيها 5 فلسطينيّين من قبل مظليّين على معبر ترقوميا، وليس أنّهم لم يكونوا إرهابيّين فحسب، بل أنّهم حتّى لم يكونوا مقيمين غير شرعيّين. كان هؤلاء أشخاصًا عادوا من عملهم من إسرائيل، فوقع سوء فهم. قمت باعتقال الجنود برغم أنّه، في حينها، لم يحبّوا الأمر بتاتًا”.

وواصل ديان في تصريحاته التي أدلى بها مؤخّرًا لإذاعة “دروم” (الجنوب) وصف تفاصيل القتل بدم بارد والتّعامل مع الأمر بسهولة وتواطؤ ‘قلت، الآن ثلاثة أيّام، تجهّزون لجنة تحقيق، تمنحونني نتائجها”.

وأضاف ديان “لا النّيابة العامّة، ولا شرطة التّحقيقات العسكريّة، النّتائج تُمنح لي”.

واختتم ديان تصريحاته المستفزة “رأيت النّتائج. قلت أربعة أمور، نتائج، ماذا يمكن العمل، الجنود لم يقدّموا للقضاء. اليوم، الوضع مغاير بمفهوم وجود صور والإعلام كلّه يتعامل، هناك ضغط كبير جدًا على متّخذي القرارات”.

وقام زكاي، على سبيل المثال، بنشر تدوينة على صفحته في موقع فيسبوك، متطرّقًا إلى الجنديّ القاتل بقوله إنّ التّعامل مع قضيّته كان ‘مخزيًا ومنافقًا وغير مهنيّ’، في إشارة واضحة لتبرير جريمة أزرياه.

وكالات

رابط قصير:
https://madar.news/?p=3996

تعليقات

آخر الأخبار