الشريط الأخباري

فلسطيني دخل معسكر إسرائيلي لطائرات ال F35 وغادره دون عائق

مدار نيوز، نشر بـ 2021/02/21 الساعة 9:43 مساءً
شارك الخبر:

مدار نيوز- نابلس-21-2-2021-كتب محمد أبو علان دراغمة: حسب يديعوت أحرنوت العبرية،  “مواطن من الظاهرية يبلغ من العمر 20عاماً، سرق مركبة واقتحم بها معسكر سلاح الجو الإسرائيلي نتفييم، تجول به دون عائق، وتمكن من الفرار والعودة لمناطق السلطة الفلسطينية، مواطن من عرعره وآخر من ديمونه ساعدوه سيتم تمديد توقيفهم”.

الشرطة الإسرائيلية أعلنت اليوم الأحد أنها اعتقلت متهم بسرقة مركبة واقتحام معسكر سلاح الجو الإسرائيلي “نفتيم” في النقب دون أية عائق، الحديث عن شاب فلسطيني من بلدة الظاهرية في منطقة الخليل، ويبلغ من العمر 20 عاماً، تواجد في الداخل الفلسطيني بدون تصريح.

صحيفة يديعوت أحرنوت التي نقلت الخبر على موقعها الإلكتروني قالت:  بالإضافة للفلسطيني من الظاهرية اعتقل شخصان آخران يحملان الهوية الإسرائيلية، أحدهم سائق تكسي من عرعره والثاني من ديمونه.

الشرطة الإسرائيلية وجهت للأشخاص الثلاثة تهمة تعريض حياة أناس للخطر، والدخول لموقع تابع للجيش الإسرائيلي، والدخول بدون تصاريح، تم نقلهم لمحطة الشرطة في ديمونه للتحقيق، وسيعرضون على محكمة الصلح في بئر السبع يوم غدٍ لتمديد توقيفهم.

تنفيذ عملية الاعتقال تم من قبل فريق تحقيق خاص تم تشكيله في منطقة النقب من قبل شرطة ديمونا ووحدة ماجين، وحسب الشكوك، الثلاثة خططوا لسرقة مركبة ونقلها لمناطق السلطة الفلسطينية، بعد ملاحقة الشرطة لسارق المركبة، هرب باتجاه معسكر سلاح الجو الإسرائيلي “نتفييم”، تمكن من الدخول للمعسكر، ومن ثم تسلق الجدار وتمكن من الهرب.

وتابعت يديعوت أحرنوت رواية تفاصيل الحدث قائلة، وفق الشكوك مرّة أخرى، سائق التسكي من عرعره انتظر الشاب الفلسطيني خارج حدود المعسكر، وقام بإعادته لمناطق السلطة الفلسطينية.

وعن التحقيق الذي أجري في معسكر “نتفيم”، وهو المعسكر الذي فيه الطائرات الإسرائيلية الأكثر تطوراً من نوع F35 كتبت صحيفة يديعوت أحرنوت: مركبة الشرطة الإسرائيلية التي لاحقت المركبة المسروقة لم تبلغ الأمر لغرفة العمليات في المعسكر، ولم تحذر الجنود من عملية اقتحام.

وتبين أيضاً من عملية التحقيق، المركبة المسروقة سارت بسرعة 100 كم عكس اتجاه السير، ومركبة الشرطة تسير من خلفها، وعندما وصلت لمدخل المعسكر في “شارع الأيدي” للشرق من بئر السبع، صعدت على مسامير على مدخل المعسكر، وبعد خراب عجلات المركبة فر منها السائق لمنطقة المعسكر.

وتابعت يديعوت أحرنوت، ثواني بعد وصول مركبة الشرطة، فتح لها الجنود باب المعسكر لتستمر في الملاحقة، الجندي على باب المعسكر كان لديه سلاح ومخزن رصاص، لكنه لم يتمكن من إطلاق النار لا في الهواء ولا على المتهم بسبب سرعته، بالإضافة لفتحه الباب لمركبة الشرطة، واستدعاء قوة إضافية.

وعن عملية البحث عن  مقتحم المعسكر كتبت صحيفة يديعوت أحرنوت: طائرة هيركولس وطائرة بدون طيار من سلاح الجو مع وسائل تتبع متطورة بدأت تجوب أجواء المعسكر التي تبلغ المساحة بين جدرانه قرابة 40 كم، ولكن في نهاية الأمر، قصاص أثر تمكن من الوصول للنقطة التي فر منها مقتحم المعسكر للخارج.

ملابسه الممزقة وسماعاته تم العثور عليها بالقرب من الجدار الذي تسلق عليه وهرب، وكان ذلك على بعد 800 متر من المدخل الذي اقتحم المعسكر منه.

وختمت يديعوت أحرنوت،الجيش الإسرائيلي أعلن أنه لم تسرق أية معدات عسكرية، ولم تتضرر أية معدات ثمينة، ولم يصاب أي جندي في المعسكر، لكنهم شددوا على خطورة تمكن شخص غريب من اقتحام منطقة المعسكر، وكجزء من الاستنتاجات تقرر وضع عوائق خرسانية على مخرج المعسكر، كما وضعت على مدخله أيضاً.

 

شارك الخبر:

تعليقات

آخر الأخبار

قرار بإغلاق طريق “واد النار”

الجمعة 2021/02/26 1:55 مساءً