الشريط الأخباري

كحول لفان مستعد لفرض السيادة الإسرائيلية على غور الأردن

مدار نيوز، نشر بـ 2019/11/07 الساعة 8:14 صباحًا
شارك الخبر:

مدار نيوز-نابلس- ترجمة محمد أبو علان دراغمة-  7-11-2019: نقلت إذاعة كان العبرية صباح اليوم الخميس أن أعضاء كنيست من حزب كحول لفان وخلال لقاء لهم مع عضو الكنيست، ورئيس حزب البيت اليهودي رافي بيرتس، قالوا أن الحزب مستعد لعملية فرض السيادة الإسرائيلية على منطقة الأغوار وشمال البحر الميت.

ووما نشر حول اللقاء نفسه، أعضاء كنيست من كحول لفان قالوا، حكومة برئاسة بني جنتس يمكن أن تحقق إنجازات في الأغوار، منها فرض السيادة الإسرائيلية على منطقة الأغوار وشمال البحر الميت، كما أوضح أعضاء الكنيست للوزير رافي بيرتس، أن حكومة برئاسة جنتس ستكون مستعدة لخطوة أيدولوجيه تتعلق بالاستيطان في الضفة الغربية.

كما طرح ممثلي كحول لفان إقامة الحكومة بدون الأحزاب الدينية، وبعد عدة شهور يكون قد تم إقرار مجموعة من القوانين تتعلق بالدين والدولة، حينها يمكن ضم الأحزاب الدينية للحكومة.

أعضاء الكنيست من كحول لفان  علقوا على هذه التصريحات بالقول ، تلك المفاوضات لم تكن مفاوضات رسمية لتشكيل الحكومة، ومحاولة اعتبار ما طرح كعروض رسمية أمر غير صحيح، ولم يكن حلال اللقاء أية طروحات جدية في أي موضوع.

وفي سياق المفاوصات لتشكيل الحكومة الإسرائيلية التقت أمس طواقم المفاوضات التابعة لليكود وكحول لفان، الاجتماعات وصفت بالجيدة والجادة والمثيرة للاهتمام، ولكن الفجوات كبيرة بين الطرفين، واتفق على عقد اجتماع آخر في الأيام القليلة القادمة.

عضو الكنيست عن حزب الليكود زئيف الكن علق على هذه اللقاءات بالقول:” إن كانت انتخابات جديدة، الإحتمالية هو تشكيل حكومة وحدة وطنية، الكل يعلم أن هذا هو الاحتمال الوحيد، حال استمر ليبرمان في رفض العودة لمعسكر اليمين”.

 

شارك الخبر:

تعليقات