الشريط الأخباري

لكم الله ولا علاج لأبنائك ولا تحويلات….

مدار نيوز، نشر بـ 2021/04/27 الساعة 1:04 مساءً
شارك الخبر:

مدار نيوز/عاطف أبو الرب/

اذهب إلى الدكتورة مي كيلة أو الدكتور نجي نزال لتوفير العلاج

لم يستوعب المواطن حامد ياسين والد الطفلين المريضين بمرض ضمور العضلات ردة فعل مدير التحويلات في وزارة الصحة هيثم الهدري، الذي قال له: أنا هيثم عبد الحميد الهدري، لن أوافق على شراء الدواء لأولادك، ولن أوقع التحويلة للمستشفيات الإسرائيلية، واذهب إلى الدكتورة مي كيلة، أو الدكتور نجي نزال خليهم يعطوك تحويلة، أو يجيبوا لك العلاج.

عما تفاصيل ما جرى معه قال المواطن حامد ياسين: بعد سنوات من العذاب والعجز عن علاج أبنائي، وبعد أن أكد أكثر من طبيب أن العلاج يتوفر في بعض الدول الأوروبية، أو في إسرائيل، وبعد أن ساءت أحوال أبنائي نشرت مناشدة على وسائل التواصل الاجتماعي، وصلت للوزير مي كيلة، وبعد اتصالات طلبت مني السير في إجراءات التحويلة، ووعدت بتحويل أبنائي للعلاج في مستشفى شنايدر في إسرائيل.

وأضاف: عندها بدأ الأمل يعود لي، وعملت مع الخدمات العسكرية، بصفتي عسكري متقاعد، ومع مستشفى جنين الحكومي لإتمام إجراءات التحويل، وقد تعاون الجميع معي، وجهزوا الملف ورفعوه إلى دائرة التحويلات في وزارة الصحة.

بعد كل هذا اتصلت مع الدكتور هيثم الهدري مسؤول التحويلات في وزارة الصحة، وبعد أن شرحت له قصتي، أكد أنه على علم بها، وأنها من أوقف التحويلة، وأنه لن يوافق على تحويل أبناء أحمد 5 سنوات، ومجد 7 سنوات. وقال: أنه لن يوافق على شراء الدواء من الخارج، كما أنه لن يوافق على تحويلهم للعلاج في الداخل، وعندما قلت له هناك آخرون حصلوا على العلاج، فرد الهدري لما يلي:” اذهب للدكتورة  مي كيلة، أو ابن بلدياتك الدكتور نجي نزال خليهم يشتروا لك الدواء، أما أنا فلن أوافق على ذلك”، وأضاف والد الطفلين: فقلت لهم واللي زينا وين يروح وشو يعمل، فقال: لكم الله، عندها هدد المواطن ياسين بحرق نفسه وأطفاله في حال لم يحصل على علاج، فأنهى الهدري المكالمة بعبارة مع السلامة.

هذه القضية أثارت موجة غضب عبر وسائل  التواصل الاجتماعي في جنين، وقد أصدرت حركة الشبيبة الفتحاوية بياناً طالبت فيه بإقالة الهدري من منصبه، ومما جاء في البيان:

  • استنفارنا التام واستنكارنا لهذه الجريمة النكراء
  • نطالب بإقالة هذا الفاسد من منصبه وتعيين من هو جدير بهذا المنصب لخدمة أبناء شعبنا.
  • نوجه رسالتنا لرئيس الحكومة د.محمد اشتيه للالتفات لهذه القضايا الحساسة والهامّة، بدلاً من الانشغال بالأمور الأخرى التي لا تسمن ولا تغني من جوع، واستخدام صلاحياته الموكلة إليه بما فيها خير لأبناء شعبنا .

وتعدت حركة الشبيبة إقليم جنين باتخاذ زمام المبادرة في حال لم يتم حل هذا الموضوع جذرياً. وأكد البيان أن الرد سيكون قوي، واعتبر أن حقوق أبناء شعبنا وأرواحهم خط أحمر لا يمكن التنازل عنها وتجاوزها.

هذا وما زالت ردود الفعل على تصرف مدير التحويلات تتفاعل في أوساط المواطنين، وهناك تحرك تتبناه حركة فتح إقليم جنين، باعتبار العلاج حق لكل مواطن بعيداً عن التسلط على العباد.

شارك الخبر:

هذا المقال يعبر عن رأي صاحبه فقط.

تعليقات

آخر الأخبار

73 عاما على النكبة

السبت 2021/05/15 8:55 صباحًا

تشييع جثمان شهيد الريحية

الجمعة 2021/05/14 9:07 مساءً