الشريط الأخباري

للمرة الثانية ..النائب أبو بكر لوزير الصحة: “ارحل”

مدار نيوز، نشر بـ 2016/11/26 الساعة 11:40 مساءً

طالبت النائب عن حركة “فتح” نجاة أبو بكر برحيل وزير الصحة جواد عواد، الذي قالت إنه “عاث فسادًا في الوزارة وموظفيها لعدم كفاءته وعدم موضوعيته”.

جاء ذلك في تصريح صحفي للنائب أبو بكر السبت تعقيبا على الأحداث الأخيرة التي شهدها القطاع الصحي، وأسفرت عن تحذير أصدره مدير عام وزارة الصحة بأن هذا القطاع على وشك الانهيار، وتحديدا القطاع الصحي الحكومي.

وقالت أبو بكر إن السياسات الوقائية التي ينتهجها وزير الصحة لا تقوم على تمكين وتوطين الأطباء، وأن شعار الوزير هو حرق أي بديل يشكل خطرا محتملا على بقائه وزيرا.

وأضافت أن الوزير “يعمل على شيطنة الأطباء وإنهاء هيبتهم وعدم محاسبة المقصرين منهم، كما حصل في الحادثة الأخيرة للطفل أمير قبل ستة شهور، وفيما بعد تم استغلالها بتحريضه ضد كل الأطباء الذين كسروا قراره سابقا”.

ولفتت إلى أن سياسات الوزير تعمل على إبقاء حالة المستشفيات بين حدين، والاستمرار بين الحياة والموت، فلا إغلاق ولا تطوير، ولا أدوية ولا أبنية ولا عناية مكثفة.

وأضافت أن كل حديثه بهذا المجال هو للاستهلاك الإعلامي فقط، وليس للبناء الحقيقي، ومثال ذلك توسعة قسم الطوارئ ووحدة العناية المكثفة بالمستشفى الوطني بنابلس، والتي لم تفتح بعد ولا تزال غير مكتملة.

واعتبرت أن إبقاء فاتورة التحويلات بأعلى سقف ممكن يهدف إلى ترحيل الكفاءات وإعدام كل القناعات البناءة، مشيرة إلى أن التحويلات كان مرصودا لها العام الماضي 600 مليون شيكل، وفي نهاية العام بلغت 750 مليون شيكل.

وأكدت أن الوزارة تدار بعقلية تصفية الحسابات وعقلية الانتقام وإبعاد الكفاءات.

ورأت أن العلاج يتلخص في رحيل الوزير، ووقف مذبحة الأطباء وشيطنتهم، لما يشكله ذلك من خطر على المرضى والأمن الاجتماعي، وإعادة اللحمة واللجوء للحوار لكي يعطى كل ذي حق حقه من أهالي الضحايا والمرضى والأطباء.

كما طالبت بإقرار قانون المساءلة الطبية الذي يحفظ حقوق جميع الأطراف، والتزام الوزارة بالتأمين ضد الأخطاء الطبية، وتأسيس صندوق خاص لتعويض الضحايا

عن صفا

رابط قصير:
https://madar.news/?p=17996

تعليقات

آخر الأخبار

54 شهيدا في غزة خلال 24 ساعة

الخميس 2024/07/18 1:25 مساءً

286 يوما من الحرب

الخميس 2024/07/18 7:35 صباحًا