الشريط الأخباري

لماذا أثار قميص منتخب أوكرانيا لـ “يورو 2020” غضباً عارماً في روسيا؟

مدار نيوز، نشر بـ 2021/06/09 الساعة 11:13 صباحًا
شارك الخبر:

مدار نيوز/وكالات/

تسبب القميص الجديد لمنتخب أوكرانيا لكرة القدم الذي سيشارك به في كأس أمم أوروبا “يورو 2020” التي تنطلق هذا الشهر، بموجب غضب عارمة في روسيا، بعدما ظهر عليه خريطة لأوكرانيا تتضمن شبه جزيرة القرم.

ويدور نزاع قوي بين روسيا وأكرانيا على شبه جزيرة القرم، بعدما أقدمت الأولى على ضمها في عام 2014، إذ تعتبرها جزءا من أراضيها، في وقت تحظى باعتراف دولي كجزء من أوكرانيا.

وكشف الاتحاد الأوكراني عن القميص الجديد، عبر حساب رئيسه أندريه بافلينكو عبر موقع “فيسبوك”، حيث تظهر على مقدمة القميص الأصفر حدود أوكرانيا باللون الأبيض، وكتب شعار “المجد لأوكرانيا” على ظهر القميص، ويحمل القميص من الداخل شعار “المجد للأبطال”.

وتستخدم هذه العبارات في أوكرانيا كتحية عسكرية رسمية.

وفي الوقت الذي حظي تصميم القميص بإشادة كبيرة في أوكرانيا، تسبب بموجة غضب في روسيا، التي اعتبرته مستفزاً.

وعلقت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا على إلحاق القرم بخريطة أوكرانيا على قميص المنتخب الأوكراني واصفة هذه الخطوة بأنها “حملة يائسة”.

وكتبت زاخاروفا على “تلغرام”: “المنتخب الأوكراني لكرة القدم جمع بين حدود أوكرانيا والقرم الروسي، في تصرف يائس ومخادع”.

وأضافت زاخاروفا أن شعار “المجد لأوكرانيا.. المجد للأبطال” الذي دوّن على قميص المنتخب الأوكراني، شعار مشهور بارتباطه بجيش ستيبان بانديرا، ويذكّر في أوكرانيا وخارجها بجرائم هذا الجيش إبان الحرب العالمية الثانية.

ويلعب المنتخب الأوكراني في بطولة أمم أوروبا ضمن المجموعة الثالثة إلى جانب منتخبات هولندا والنمسا ومقدونيا الشمالية.

في المقابل يتواجد المنتخب الروسي ضمن المجموعة الثانية إلى جانب منتخبات بلجيكا والدانمارك وفنلندا.

شارك الخبر:

تعليقات

آخر الأخبار