قال محافظ نابلس إبراهيم رمضان، إنه جرى اعتقال ثلاثة مواطنين على ذمة قضية إطلاق النار على الشاب محمود سليمان خالد (25 عاما) من مخيم العين، خلال تواجده في مخيم بلاطة شرق نابلس، الأمر الذي أدى إلى وفاته.

وأضاف في تصريح خاص للوكالة الرسمية، أنه في ساعات فجر اليوم الخميس، اقتحمت قوات الاحتلال مخيم بلاطة وبعد انتهاء عملية الاقتحام، توجهت مركبة غير قانونية إلى داخل المخيم، وجرى ايقافها من قبل مجموعة من المسلحين ومنعها من الدخول وذلك لأن أهالي المخيم يمنعون الدخول اليه بعد الساعة 12 ليلا.

وأكد أنه بعد انطلاق المركبة تم إطلاق النار عليها من قبل مسحلين؛ الأمر الذي أدى إلى إصابة الشاب سامر خالد برصاصة بالرقبة، وجرى نقله من قبل زملائه إلى المستشفى، وثم أعلن عن وفاته.

وأشار رمضان إلى أن المعتقلين أفادوا بما حدث، وما زالت التحقيقات جارية، ولحين وضوح المسألة سيتم الاعلان عن ذلك.

وناشد رمضان أهالي مخيم العين بالتحلي بالصبر والالتزام بالنظام والقانون، راجيا أن يتقبل الفقيد برحمته.