الشريط الأخباري

محافظ نابلس يترأس اجتماع المجلسين الاستشاري والتنفيذي في بلدة سبسطية دعماً لصمود أهلها

مدار نيوز، نشر بـ 2019/08/06 الساعة 2:14 مساءً
شارك الخبر:

نابلس-مدار نيوز: ترأس محافظ نابلس اللواء إبراهيم رمضان اليوم الثلاثاء في بلدة سبسطية اجتماعاً للمجلسين الاستشاري والتنفيذي بحضور وزيرة السياحة والآثار رولا معايعة ووزير النقل والمواصلات عاصم سالم، ومدراء الدوائر الحكومية في محافظة نابلس والأجهزة الأمنية والفعاليات الوطنية والسياسية والوطنية. وقد افتتح منسق المجلس الاستشاري في محافظة نابلس غياث جازي بالحضور مؤكداً على أهمية المكان الذي تقام به هذه الجلسة، وهو بلدة سبسطية.

وقد رحب رئيس بلدية سبسطية محمد عازم بالحضور شاكراً محافظة نابلس والمؤسسات الأعضاء والداعمين لعقد المجلس الاستشاري والتنفيذي في بلدة سبسطية والذي يشير إلى أن هذه البلدة تعاني من الاحتلال ومستوطنيه، وأن عقد الاجتماعات والتواجد المؤسساتي فيها يعزز من صمود أهلها وثباتهم في دحر الاحتلال، والحفاظ على الأرض.

وقد عرض عازم أبرز الانتهاكات التي تقوم بها قوات الاحتلال في حصار واستعمار بلدة سبسطية، واعتداءات المستوطنين خلال السنوات الماضية. بدوره نقل اللواء إبراهيم رمضان تحيات الرئيس محمود عباس للحضور ولأهل سبسطية، مؤكداً بأنه بالمقاومة تعيد الأمور لمجاريها، وأن سبسطية هي أرض فلسطينية بامتياز، مشيراً إلى أن لا علاقة لأوسلو في أرضنا الفلسطينية، مهما صنفتها الاتفاقيات، وستبقى سبسطية فوق الألف الألف رغم كل التصريحات التي نسمعها هنا وهناك.

من جانبها، قالت وزيرة السياحة والآثار رولا معايعة أن سبسطية تعد من أهم المواقع الأثرية في فلسطين، مشيرة الى محاولات الاحتلال في صنع رواية خاصة به للسيطرة على هذه المواقع.

وأوضحت أن الحكومة ووزارة السياحة وكافة الجهات المختصة تعمل من أجل تقديم المشاريع وتطوير الخدمات السياحية في مناطق عدة منها ما هو مصنف “أ” و”ب”، لكن هناك صعوبات في العمل بمناطق “ج” بسبب عرقلة الاحتلال.

بدوره أكد أمين سر فتح بنابلس جهاد رمضان، على أهمية انعقاد المجلس الاستشاري والمجلس التنفيذي لمحافظة نابلس، في بلدة سبسطية باعتبار ذلك رسالة تحد للمحتل الذي يعرقل كافة المشاريع.

وعلى هامش المؤتمر أثنى منسق المجلس التنفيذي في محافظة نابلس غسان خضر على أهمية انعقاده في بلدة سبسطية، ومشيداً بالمشاركين كافة على تلبيتهم للدعوة الوطنية في الدرجة الأولى للحضور، لما يجسده من دعم وصمود لأهالي البلدة.

شارك الخبر:

تعليقات