الشريط الأخباري

مظاهرة ضد إخلاء عائلة الصباغ في حي الشيخ جراح

مدار نيوز، نشر بـ 2019/01/18 الساعة 9:17 مساءً
شارك الخبر:

مدار نيوز – وكالات: تحت شعار” أوقفوا الاستيطان …. الشيخ جراح هي فلسطين” شارك العشرات من المقدسيين ونشطاء اليسار الإسرائيلي بمظاهرة في حي الشيخ جراح بمدينة القدس، ضد قرار إخلاء عائلة الصباغ من بنايتها الاستيطانية لصالح المستوطنين.

ورفع المشاركون شعارات باللغات العربية والانجليزية والعبرية كتب عليها “لا للاحتلال… وقف إجلاء الفلسطينيين من ديارهم في الشيخ جراح… فلسطين مستقلة الآن”، كما هتفوا ضد الاستيطان في مدينة القدس عامة وحي الشيخ جراح وبلدة سلوان بشكل خاص، وسارت المسيرة في حي الشيخ جراح وسط تواجد وانتشار لقوات الاحتلال والتي هاجمت المتظاهرين بعد رفعهم العلم الفلسطيني مباشرة مقابل بناية الصباغ المهددة بالاخلاء.

وقال حاتم عبد القادر وزير القدس الأسبق ومسؤول ملف القدس في حركة فتح:” أن عملية تطهير عرقي ضد عشرات العائلات في حي شيخ جراح، بهدف إزالة هذه العائلات وبناء الحي الاستيطاني، أرض الشيخ جراح تعود ملكيتها لفلسطينيين، إحضارنا الوثائق من الأردن وتركيا تؤكد ذلك، إلا أن المحاكم الإسرائيلية لم تأخذ بها، وأخذت بوثائق المستوطنين المزورة، وبالتالي أصدرت قرارات إخلاء العشرات من العائلات في الحي.

وأكد أن قرار المحاكم الإسرائيلية هو قرار سياسي يتماشى مع سياسة الاحتلال في تفريغ القدس من المقدسيين، وقرار إخلاء عائلة الصباغ هو قرار ظالم لا يستند لأي أسس سياسة، نرفض إخلاء عائلة الصباغ وأي عائلة من الحي، وسندافع عن كل المنازل في المنطقة.

من جهته تحدث محمد الصباغ المهدد وأشقائه وعائلاتهم الإخلاء من الحي لصالح المستوطنين عن الظروف التي تعيشها العائلات منذ تسلمهم قرارات الإخلاء والتي تمهلهم حتى الثالث والعشرين من الشهر الجاري.

وأوضح الصباغ أن قرار التجميد الذي أصدرته ما تسمى “دائرة الإجراء والتنفيذ الإسرائيلية” سيكون لفترة مؤقتة لحين البت من قبل المستوطنين.

كما تطرق الصباغ الى أملاك أجداده ووالده في مدينة يافا، وقال:” استولى الاحتلال على منازلنا وأراضينا واليوم يلاحقنا هنا في حي الشيخ جراح رافضا فتح ملكية الأرض بحجة “التقادم”، نعيش في الحي منذ عام 1956، بعد بناء المنازل من قبل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين ووزارة التعمير الأردنية.

وقال صالح دياب من لجنة حي الشيخ جراح :” لا نؤمن بالمحاكم الإسرائيلية فهي تحكم دائما لصالح المستوطنين، تم تجميد إخلاء عائلة الصباغ بشكل مؤقت، لكن الخطر لا يزال يهدد العائلة، مشددا على ضرورة الوحدة ضد الاحتلال.

ولفت دياب الى المظاهرة الأسبوعية في حي الشيخ جراح والتي تنظم أسبوعا منذ 10 سنوات ضد إخلاء المنازل وضد قرارات الإخلاء لصالح المستوطنين.

شارك الخبر:

تعليقات