الشريط الأخباري

” نحن طاقات تصنع المعجزات ” ملتقى ضم أكبر تجمع للمهندسين الشباب

مدار نيوز، نشر بـ 2018/02/25 الساعة 6:12 مساءً

رام الله – مدار نيوز : عقد أمس السبت الملتقى الأول للمهندسين الشباب تحت شعار ” نحن طاقات تصنع المعجزات ” في فندق الكرمل في مدينة رام الله وذلك لبحث قضاياهم ومطالبهم وبحضور شبابي حاشد تجاوز عددهم 550 مهندس ومهندسة ، ويهدف الملتقى الى تعزيز الوعي ونشر ثقافة الريادة للمهندسين وتوفير منصة تواصل بين المهندسين الشباب وبين الجهات المسؤولة .

وبحضور نقيب المهندسين م.مجدي الصالح و رئيس المجلس الأعلى للإبداع والتميز م. عدنان سماره و نائبة رئيس جامعة القدس ابو ديس د.م صفاء ناصر الدين واعضاء مجلس النقابة افتتح اللقاء م.طارق عتماوي رئيس اللجنة التحضيرية للملتقى مُرحباً بالحضور الذين جاؤوا من مختلف محافظات الضفة وأكد على أن هذا الملتقى ليس للتنظير والخطابات بل هو لإعطاء المجال لصوت الشباب قائلاً : “اليوم جئنا ليس لنتكلم بل لنستمع لكم ، جئنا لنستمع الى مطالب المهندسين الشباب والى العقبات التي تواجههم ”

وأكد النقيب على أن الشباب هم اولى أولويات النقابة وهم محط إهتمامها الأكبر لأنهم بناة الوطن ومستقبله وبسواعدهم ننهض بدولتنا الفلسطينية واضاف ان النقابة تعمل من خلال خطط واليات لدعم الشباب وتمكينهم وتعزيز فرصهم في الحصول على وظائف وأن النقابة تبحث الأن عن إيجاد فرص عمل للمهندسين في عدد من الدول وذلك من خلال شراكات اقامتها النقابة مع بعض المؤسسات والحكومات .

وأعلن النقيب خلال الملتقى عن إطلاق صندوق لدعم المشاريع الإبداعية والريادية بتمويل ذاتي من النقابة مقداره 100000 دولار ، ليتم من خلاله دعم المشاريع المميزة التي تستحق أن تخرج للملىء ولكن يواجه أصحابها مشاكل في التمويل .

و خلال المؤتمر تم عقد لقاءات حوارية مع ريادين لهم تجارب سابقة مميزة في المجال الهندسي ليستفيد الشباب من هذه الخبرات المميزة وتحدث بعض المهندسين الذين أبدعوا وحققوا نجاحات باهرة في مجالات مختلفة عن تجاربهم وقصص نجاحهم .

وخلال اللقاء تم عرض مجموعة من المشاريع الهندسية الإبداعية وقام ممثل المجلس الاعلى للإبداع والتميز بالاطلاع على المشاريع وتسجيلها من أجل دعمها ليتم تنفيذها للتصبح مشاريع واقعية.

وقد نوه رئيس اللجنة التحضيرية للملتقى م.طارق عتماوي بان هذا اللقاء هو بداية عمل لمجموعة من الأنشطة والفعاليات التي ستهتم بالمهندسين الشباب وسيكون خلال الفترة القادمة لقاءات دورية لتجمع المهندسين وتبحث في قضاياهم ، داعياً الشباب الى المشاركة في الانتخابات القادمة وفرض صوتهم في القطاع الهندسي الفلسطيني .

تعليقات