الشريط الأخباري

هنية يدعو لعقد الإطار القيادي خلال 48 ساعة

مدار نيوز، نشر بـ 2018/01/13 الساعة 8:30 مساءً
شارك الخبر:
مدار نيوز-وكالات: أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، أن اجتماع المجلس المركزي، سيتحول إلى منصة خطابة ومظاهرة سياسية تزيد شعبنا فرقةً وانقسامًا، وذلك إذا تم عقده دون استعدادات مسبقة تجعل منه منصة تحدٍ وبناء وطني جاد.

ودعا هنية، لضرورة عقد الإطار القيادي الموحد للشعب الفلسطيني على مستوى الأمناء العامون للقوى والفصائل الوطنية والإسلامية بشكل فوري وعاجل خلال 48 ساعة، بأي عاصمة عربية، لبحث كافة التحديات والتحضير لجلسة المجلس المركزي، كي تضم الكل الوطني من حيث صياغة القرارات الاستثنائية الموحدة بحجم التحديات القائمة.

وقال هنية في رسالة وجهها الى رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون ” أبو الأديب ، اليوم السبت، إن حركته حريصة على توحيد الموقف الفلسطيني وتقويته في ظل المخاطر المحدقة بها، خاصة قضية القدس (عاصمة فلسطين الأبدية)، معربًا عن استعداد حركته التام، لبحث كل الصيغ لمواجهة هذه القرارات الظالمة وتحقيق الموقف الفلسطيني من مختلف القضايا، وتقديم القدس والقضية الوطنية على كل الخلافات وتحقيق صف وطني متماسك بشكلٍ يوازي خطورة ما تتعرض له حقوق الشعب.

وعبر هنية عن امتنانه لدعوة المجلس المركزي حركته للمشاركة في اجتماعه المقرر يومي الأحد والاثنين المقبلين، بمقر الرئاسة في مقاطعة رام الله.

شارك الخبر:

تعليقات