الشريط الأخباري

الأسيران شديد وأبو فارة يعلقان إضرابهما عن الطعام

مدار نيوز، نشر بـ 2016/12/22 الساعة 12:25 مساءً

قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، إن الأسيرين أنس شديد وأحمد أبو فارة، علقا إضرابهما عن الطعام بعد التوصل لاتفاق مع إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية.

وأوضح قراقع اليوم الخميس، أن الأسيرين شديد وأبو فارة علقا إضرابهما الذي استمر حوالي 90 يوما، بعد موافقتهما على تحديد سقف لاعتقالهما الإداري، والذي ينتهي في 1-6-2017 وعدم تجديد الاعتقال مرة أخرى.

وقال: إن أنس وأحمد سجلا انتصارا جديدا على هذا المحتل، الذي أراد لهما الموت، فاجتهد وسعى، ولكنه واجه إرادة وتحدي غير مسبوق من قبلهما، فكان لهما هذا النصر الذي نباركه لهما ولعائلاتهما ولكل أبناء الشعب الفلسطيني واحرار وشرفاء العالم الذين وقفوا معهما وساندوهما في هذا المعركة العادلة.

وشدد على أن هذا الانتصار خطوة جديدة على طريق كسر الاعتقال الإداري وإنهائه بشكل كامل، وانه حان الوقت لهذا المحتل ان يعلم جيدا بأن إرادة الأسرى أكبر من كل جبروته وسياساته اللاأخلاقية واللاإنسانية.

وقدم قراقع الشكر للأسيرين وأسرهم أولا وللشعب والقيادة الفلسطينية ولكل من عمل من أجل دعم ومساندة أحمد وأنس، ولكافة وسائل الإعلام المحلية والدولية التي كان لها بصمات واضحة في تعزيز صمودهما.

يذكر أن الأسير أحمد أبو فارة (31 عاما) هو من بلدة صوريف في محافظة الخليل، واعتقلته قوات الاحتلال بتاريخ 2-8-2016 وحولته للاعتقال الإداري؛ وسبق أن أمضى عامين في سجون الاحتلال خلال اعتقال سابق؛ أما الأسير أنس شديد (19 عاما) فهو من بلدة دورا بالخليل؛ واعتقلته قوات الاحتلال في نفس يوم اعتقال الأسير أبو فارة؛ وحولته للاعتقال الإداري دون أن توجه إليه أي تهمة تذكر، وخاضا اضرابا عن الطعام منذ 25 أيلول الماضي.

رابط قصير:
https://madar.news/?p=21563

تعليقات

آخر الأخبار