الشريط الأخباري

بالفيديو.. استشهاد الأسير المحرر محمد الصالحي في مخيم الفارعة 

مدار نيوز، نشر بـ 2017/01/10 الساعة 7:54 صباحًا

استشهد الأسير المحرر محمد الصالحي ( 32 عاما) من مخيم الفارعة جنوب طوباس، فجر اليوم الثلاثاء، وذلك خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي لمنزله في مخيم الفارعة، فيما شنت تلك القوات حملة اعتقالات في المخيم طاولت 4 شبان.

وادعى جيش الاحتلال الإسرائيلي وفق ما جاء في يديعوت أحرنوت  بأن الشهيد حاول طعن جنود من جيش الاحتلال الإسرائيلي فأطلقوا عليه النار مما لأدى لإستشهاده.

خالد منصور عضو المكتب السياسي لجزب الشعب قال من خلال صفحته على الفيسبوك صباح اليوم الثلاثاء: “اعدم جنود الاحتلال الليلة 10/1/2017 في مخيم الفارعة الشاب محمد الصالحي ( 322 عام ) اثناء اقتحامهم للمخيم بهدف اعتقال مجموعة من الشبان .. حيث اقتحمو منزله بعد منتصف الليل ليتسللوا عبر المنزل الى منزل الشاب محمود صالح جبارين لاعتقاله”.

وتابع: عندما فوجئ الشاب محمد الصالحي وامه بجنود الاحتلال ببيتهم صرخ محمد بوجه جنود الاحتلال وحاول الدفاع عن منزله ومنعهم من الدخول اليه ظنا منه انهم لصوص وعندها اطلق عليه الجنود وابلا من الرصاص من نقطة الصفر اخترقت 6 رصاصات منها جسده امام اعين امه السيدة المريضة والكبيرة في السن، وتركوه ينزف الى ان فارق الحياة.

رابط قصير:
https://madar.news/?p=24516

تعليقات

آخر الأخبار

حماس توجه رسالة لأهل غزة

الجمعة 2024/05/24 11:30 مساءً