الشريط الأخباري

تهديد بمقاطعة كتل الانتخابات فـ هل تنجح انتفاضة النساء في نابلس

مدار نيوز، نشر بـ 2016/08/10 الساعة 12:04 صباحًا

 

جاء بيان الإئتلاف النسوي للعدالة والمساواة – إرادة نابلس،  اليوم بما لم يتوقعه صناع القرار، فقد طالب البيان بحق انساني مرجعيته القوانين الدولية، وعقائد الفصائل في منظمة التحرير .

البيان هدد كل الذين يستثون النساء في تشكيل القوائم الانتخابة،بما يلي :سنقاطع وندعو الى مقاطعة اي قوائم لا تلبي أهدافنا التنموية والديمقراطية .. وندعو النساء في كافة مواقعهن الى تبوء موقعهن الطبيعي بالمشاركة وتشكيل القوائم وفق تطلعاتهم واهدافهن ، من اجل خدمة شعبنا وتلبية حاجات مجتمعنا بعيدا عن المصالح الفئوية والحزبية والعائلية..

وجاء في البيان الي وصلنا نسخة منه :
بيان صادر عن الإئتلاف النسوي للعدالة والمساواة – إرادة نابلس
إئتلاف إرادة هو حراك نسوي شعبي مدني يعتمد مبدأ المساواة الكاملة والتكافؤ في الحيز العام.

ويستند الحراك النسوي الى المرجعيات الدولية في كل ما يخص النساء وحقوقهن وهو حركة نسوية اجتماعية مستقلة تمثل كافة النساء الفلسطينيات اللواتي يوافقن على برنامج وتوجهات ومبادىء الحراك، ويسعين بشكل نشط وفاعل من اجل التاثير في اتجاهات الراي العام والضغط على صناع القرار بهدف ضمان تحقيق المشاركة المتساوية.

نحن النساء في ائتلاف اراده اذ نعبر عن ضرورة اجراء الانتخابات للهيئات والمجالس المحلية في الضفة وغزة .. ونتابع عن كثب انطلاق العملية الديمقراطية في ترشيح ممثلي وممثلات البلديات ومجالس القرى كشكل من اشكال الديمقراطية والمواطنة وتكريس المشاركة في الشأن العام من خلال اختيار ممثلين من المواطنين ذكورا واناثا، يعملون على خدمة شعبهم وتنمية قراهم ومدنهم .

فإننا نرى تحييدا وتغييبا وتهميشا لدور النساء واللواتي يشكلن نصف المجتمع في اختيار ممثليه رجالا ونساء ، وإننا نرى في العملية الانتخابية رافعة من روافع العمل الديمقراطي وتكريس المواطنة وتمثيل المواطنين ذكورا واناثا في صنع القرار .

إننا في إرادة نراقب التحضير للانتخابات المحلية وتشكيل القوائم بمعزل عن النساء، وهن يشكلن ٤٩.3٪ من الشعب الفلسطيني، وتتم دعوة النساء الى المشاركة بالقوائم كالدعوة الى مؤتمر ، دون أن تشارك المدعوات في صياغة وتشكل القائمة، الأمر الذي لا نرتضيه في شكل وتجسيد العمل الديمقراطي .

إننا وأمام هذا الامر فإننا في إرادة ندعو الفصائل والاحزاب وقوائم المستقلين الى احترام التعددية والمساواة وتكريس المواطنة بمفهومها التنموي، وكما وردت في ادبيات كافة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وضرورة مشاركة النساء في تشكيل ممثليها والتي ستعبر عن تطلعات المواطنين والمواطنات في شكل بلدياتهم واتجاهاتهم التنموية.

اننا نطالب كل القوى السياسيه ومؤسسات المجتمع المدني الى البدء الفوري باعادة صياغة تشكيل القوائم على قاعدة المشاركة المتساوية بين الرجال والنساء والى إحترام قرارات المجلس المركزي في تمثيل النساء بنسبة لا تقل عن ٣٠ بالمئه وصولا الى المناصفة الكاملة تجسيدا لروح القانون الاساسي ووثيقه الاستقلال وادبيات الفصائل والتى آمنت بدور المرأه ومساواتها بالرجل ودورهما بالتنمية .

اننا في ارادة اذ نعبر عن موقفنا هذا ندعم بكل قوة القائمة التى تعمل وفق الاسس الديمقراطية الوطنية التي تستخدم اليات العمل الديمقراطي في إرساء المواطنة الكاملة واحترام التعددية واعتماد عنوان المهنيه فوق أي اعتبار حزبي او عشائري، وتكريس المساواة فعلا وهدفا .

وبالمقابل سنقاطع وندعو الى مقاطعة اي قوائم لا تلبي أهدافنا التنموية والديمقراطية .. وندعو النساء في كافة مواقعهن الى تبوء موقعهن الطبيعي بالمشاركة وتشكيل القوائم وفق تطلعاتهم واهدافهن ، من اجل خدمة شعبنا وتلبية حاجات مجتمعنا بعيدا عن المصالح الفئوية والحزبية والعائلية..
إئتلاف إرادة– نابلس

رابط قصير:
https://madar.news/?p=2874

تعليقات

آخر الأخبار

حريق ضخم في مصنع للبلاستيك بالخليل

الثلاثاء 2024/02/27 11:06 مساءً