الشريط الأخباري

شهيد بيت أولا، عملية إعدام وليست محاولة اعتقال

مدار نيوز، نشر بـ 2016/09/16 الساعة 4:52 صباحًا

 

كتب محمد أبو علان

جيش الاحتلال الإسرائيلي لدية رواية جاهزة بعد كل عملية إعدام يمارسها جنوده بحق فلسطيني، جيش الاحتلال الإسرائيلي يدعي إن قوة تابعة لحرس الحدود الإسرائيلي حاولت اعتقال فلسطيني مطلوب للتحقيق، وبعد محاولته الفرار أطلقت عليه النار فقتل.

رواية الجيش والتي نقلت تفاصيلها صحيفة يديعوت أحرنوت تدين بشكل صارخ جنود الاحتلال الإسرائيلي بإعدام الشهيد محمد أحمد عبد الفتاح السراحين من قرية بيت أولا قرب مدينة الخليل.

الصحيفة العبرية قالت أن |التحقيقات أظهرت أن النار أطلقت على الجزء العلوي من جسم السراحين”.

هذا الكلام  يعني أن هناك قرار بإعدام الشهيد مع سبق الإصرار والترصد،  مع أن تعليمات جيش الاحتلال الإسرائيلي المعلنة على الأقل تدعي إنه في حالة تنفيذ اعتقال تطلق النار في الهواء أولاً، ومن ثم على الساقين لاحقاً، إلا أن جنود جيش الاحتلال اختاروا إطلاق النار على الجزء العلوي من جسم الشهيد، مما يعني قرار بالإعدام الميداني.

رابط قصير:
https://madar.news/?p=7575

تعليقات

آخر الأخبار